أكد الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح على ضرورة الإصطفاف الوطني وأهميته في ظل الأوضاع التي تمر بها مصر وعودة فلول النظام القديم للظهور مجددا وكأن الشعب لم يقم بثورته.

وأشار أبوالفتوح إلى أن هذا التوحد والإصطفاف هو الضامن الوحيد لنجاح ثورة 25 يناير المجيدة والحفاظ على مكتسباتها وتحقيق أهدافها ، متعهدا علي العمل الجاد من أجل تحقيق أهداف الثورة وتحقيق مكتسباتها وفاءاً لدماء الشهداء .

جاء ذلك خلال لقاء د.عبدالمنعم أبوالفتوح مع د.محمد مرسى مرشح رئاسة الجمهورية الذى عقد مساء الأربعاء، والذي أكد فيه أبوالفتوح علي ضرورة التعامل بشكل سريع وجاد مع ما تطرحه القوي الوطنية والسياسية من تعهدات تضمن إدارة المرحلة القادمة وفق اجندة وطنية تعيد لحمة الصف الوطني وتضمن تحقيق أهداف الثورة ومكتسباتها.

يأتى هذا اللقاء فى إطار سلسلة اللقاءات التى يعقدها الدكتو عبدالمنعم مع المرشحين والوطنيين والقوى السياسية.

كما أكد د.عبدالمنعم أبوالفتوح خلال اللقاء أنه يرفض الحديث عن توزيع مناصب و إنما يسعى لتوافق وطنى واضح يطمئن كل مصري على مستقبل بلده.
رغم السرية التي فرضتها دنيا سمير غانم على حفلة خطوبتها على المذيع رامي رضوان، إلا أنّ صورة لهما انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ولفت فستان الممثلة المصرية أنظار الجميع، علماً أنّه حمل توقيع المصمّم هاني البحيري الذي عمل عليه لأكثر من ثلاثة أسابيع وقد ارتدت دنيا فستاناً أخضر في حين ارتدى خطيبها بذة زرقاء وربطة عنق بلون فستان دنيا.

وكانت الممثلة المصرية احتفلت بخطبتها الخميس الماضي وسط عدد من الفنانين من أصدقاء والديها سمير غانم ودلال عبد العزيز كميرفت أمين وابنتها ويسرا.

فرض العروسان حالة من السرية التامة، ورفضا دخول الصحافيين والمصورين إلى الاحتفال.

يذكر أنّ دنيا قد أعلنت الشهر الماضي ارتباطها بالمذيع الشاب. وأقيم احتفال عائلي اقتصر على قراءة الفاتحة بعيداً عن وسائل الاعلام.

رفض الإتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الأربعاء مجددا التراجع عن قراره السابق بعدم حضور الجماهير لمباراة منتخب مصر وموزمبيق في التصفيات المؤهلة لمنافسات بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل والمقرر أن يجمع بين المنتخبين الجمعة بملعب إستاد برج العرب بمدينة الإسكندرية.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد أخطر الفيفا بعدم استضافة الجماهير في إستاد برج العرب بسبب الرفض الأمني.

وحصل إتحاد الكرة فيما بعد على موافقة أمنية بحضور 20 ألف مشجع ليخاطب الفيفا مرة آخرى للتراجع عن قراره السابق وحضور الجماهير ولكن الفيفا رفض.
عبّرت الفنانة السورية الأشهر أصالة عن حزنها الشديد لما تواجهه بلادها عبر صفحتها على موقع الـفيسبوك، وخاصة بعدما وقع في منطقة الحولة بمحافظة حمص.

وجاء في مشاركة اصالة الموجهة للسوريين "مات من لا يستحق الموت من أجل ان يحيا من لا يستحق الحياة". وأضافت في رسالتها لبلدها "يا سورية لا تنادي يا عرب .. اسقطي حرف العين من ندائك فالعين نامت ولم يبق سوى من عينه لا تنام."

وكانت أصالة التي علا صوتها بين أوائل المشاهير السوريين دعماً للثورة قد عبرت وفي أكثر من مناسبة عن الحرقة التي تعتصر قلبها على ما يدور في بلدها، معربة عن أملها "بأن يحفظ الله أطفال العالم ويساعد أطفال سورية في المحنة التي يعيشونها ويمنحهم مستقبلاً أفضل."

وفي الشأن ذاته وبعيداً عن التعليقات التي استهدفتها وردت عليها بصراحة وعفوية في موقع "تويتر"، قامت الفنانة الإمارتية الشهيرة أحلام بالتبرع وبجمع التبرعات للأطفال السوريين، وذلك بعد ان تناقلت وسائل الإعلام الأحداث التي شهدتها الحولة.

ورأى البعض ان أحلام كانت في غاية التأثر بما شاهدته لدرجة انها استبدلت صورتها في الموقع بصورة أطفال يبكون مذيلة بعبارة "شامنا تنادي." وعلى الرغم من ان الكثير انتقد الفنانة الإمارتية لوضعها هذه الصورة "القاسية"، إلا انها ردت بأن الصورة لا تحمل أية قسوة، بل هي تعبر عن حجم المأساة التي يعانيها "أطفال الشام"، مشيرة الى انها لا تقدر ان تشاهد صور "أطفال ذُبحوا."

من جانبه وبعد ان توجه قبل أيام من منصة مهرجان "موازين" في المملكة المغربية الى الله يدعو على الرئيس السوري بشار الأسد، ليرد الجمهور المغربي بـ "آمين"، أعلن الفنان اللبناني فضل شاكر ان لديه رغبة داخلية بالاعتزال، لكنه قرر ان يواصل الغناء من أجل دعم الثورة السورية، مضيفاً انه سيعتزل "عندما يموت بشار الأسد"، متعهداً بأنه سيهدي اعتزاله للثورة السورية، بحسب ما تناقلت مواقع عربية.

وأضافت هذه المواقع نقلاً عن شاكر ان ما تتعرض له سورية "ظلم كبير. نساء تُغتصب وأطفال ورجال وشباب ونساء وشيوخ يموتون ومساجد تُقصف"، متسائلاً "أين الرحمة والإنسانية ؟ ما هذا الكفر ؟ ! ! "

المصدر: روسيا اليوم
قال المستشار محمود الخضيري رئيس اللجنة التشريعية بمجلس الشعب إنه يؤيد مد العمل بقانون الطوارئ لمدة شهرين مقبلين، بعد أن ينتهي العمل به غدا.



وأكد الخضيري في مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمود سعد في قناة النهار اليوم الأربعاء أن هناك حكمة من إعادة فرض قانون الطوارئ لمدة شهرين حتى يتم الانتهاء من انتخاب الرئيس واستقرار الحالة الأمنية.



وأوضح الخضيري أن مد العمل بقانون الطوارئ يحتاج إلى قرار من مجلس الشعب ولا يحتاج إلى استفتاء إلا إذا كانت المدة أكثر من ستة أشهر كما ينص الإعلان الدستوري.



وكانت الحكومة طالبت مجلس الشعب اليوم باستمرار العمل بقانون الطوارئ، إلى ما بعد انتخابات جولة الإعادة الرئاسية، مؤكدة أن أمن البلاد لم يستقر بعد بشكل نهائي، وأن الأمر قد يزداد خطورة في حال إجراء انتخابات الإعادة.



يذكر أن المجلس العسكري أعلن استمرار العمل بقانون الطوارئ حتى مايو 2012، وطالبت لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان برئاسة محمد أنور السادات بإنهاء العمل بالطوارئ فى موعده القرر سلفا وهو 31 من مايو الجاري.

أكد الإعلامي حمدي قنديل أن جلسة الحكم على مبارك ستحدد مصير المرشح وان الحكم المشدد على مبارك سيدعم شفيق لانه سينفي وجود مؤامرة لصالح مبارك.

وقال قنديل - في برنامج العاشرة مساء الأربعاء- أن الرئيس القادم لمصر ستكون شرعيته منقوصة ولن تكون له شعبية ولن يكمل ولايته.

وأضاف أن الدكتور محمد مرسي وراءه تنظيم قوي وهم الإخوان بالإضافة إلى السلفيين وجانب من أصوات الدكتور أبو الفتوح، أما شفيق فوراءه الحزب الوطني المنحل وبعض من صوتوا لعمروموسى بالاضافة الى الاقباط .

وأوضح أن مرشحي الثورة كان يجب عليهم الانسحاب عندما علموا بترشيح شفيق، مؤكدا أن ترشيح بطل معركة الجمل هو إهانة.

وأكد قنديل أنه سيمتنع عن التصويت في انتخابات الاعادة لانه لن يرضى ان يعطي صوته لشفيق كما ان الاخوان ليس لهم عهد وكل ماقدموه مجرد نوايا دون ضمانات للالتزام.

من ناحية أخرى، أكد قنديل ان الثورة ضاعت على يد عصام شرف لانه ليس مرشح الثورة ولا التحرير بل فرض اسمه من المجلس العسكري وحمله على الاعناق في التحرير كان لتكملة الخدعة..

وناشد حمدي قنديل الكيانات السياسية وائتلافات الثورة بالتوحد في تيار وجبهة وطنية صلبة تجدد الامل في ثورة يناير بدلا من التشرذم في احزاب وائتلافات.

في الوقت نفسه قال" الوم على البرادعي انه سافر قبل الانتخابات بيوم احتجاجا عليها وكان يجب ان يكون بمصر لكي يصوت للتيار الثوري".
اكدّ الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، خلال لقائه مع الدكتور محمد مرسي، المرشح الرئاسي الذي يخوض جولة الإعادة، أن التوحد والاصطفاف هما الضامن الوحيد لنجاح ثورة 25 يناير المجيدة، والحفاظ على مكتسباتها.

ونقلت حملة «أبوالفتوح»، في بيان لها، عن مرشحها السابق قوله، خلال لقائه الدكتور محمد مرسي، مساء الأربعاء، إن هناك «ضرورة ملحة للتعامل بشكل سريع وجاد مع ما تطرحه القوى الوطنية والسياسية من تعهدات تضمن إدارة المرحلة القادمة وفق أجندة وطنية، تعيد لحمة الصف الوطني وتضمن تحقيق أهداف الثورة».

وشدد «أبوالفتوح» على ضرورة ما سماه «السعي لتوافق وطني واضح، يطمئن كل مصري على مستقبل بلده»، رافضًا الحديث عن «توزيع مناصب مقابل هذا التوافق».
بعد مرور أكثر من أسبوع على وفاتها، أقيم عزاء خاص للفنانة الراحلة وردة في القاهرة، حيث استقبلت ابنتها وداد وحفيدتها دلال الحضور في الجانب المخصص لعزاء السيدات.

ولفتت وداد الأنظار إليها بارتداء الملابس البيضاء، وهو لون ملابس الحداد في الجزائر، فيما تغيّب ابنها رياض لاستمرار توافد المعزين في الجزائر.

ونقلت مجلة "لها" عن كبار نجوم مصر والعالم العربي حرصهم على الحضور وتقديم واجب العزاء وكان ضمن الحضور يسرا ولبلبة وهالة صدقي وجمال سليمان وأنغام ونادية مصطفى وآثار الحكيم وإلهام شاهين وماجدة الصباحي وصلاح السعدني وغادة رجب، والإعلاميتان سهير شلبي وبوسي شلبي، وممدوح الليثي وسمير صبري والنقيب السابق للموسيقيين منير الوسيمي، والموسيقار صلاح الشرنوبي وعمار الشريعي، والمخرج حسن عبد السلام، والكاتب وجدي الحكيم، ومحمد أبو داود وأركان فؤاد.

قالت يسرا إنها منذ أن عرفت بخبر وفاة وردة، لم تتمالك نفسها وشعرت كما لو أن الفن فقد ركناً أساسياً من أركانه. ودعت يسرا لابنتها وداد أن يلهمها الصبر. وأكدت إلهام شاهين على أنها من أكثر محبي الراحلة وردة التي كانت تعشق مصر، وترفض الإساءة إليها، وأنها ستظل في الذاكرة بأغانيها التي استطاعت أن تحقق نجاحاً في كل الدول العربية.

وقال صلاح الشرنوبي إن "علاقة صداقة قوية ربطته بنجمة العالم العربي، وكشف أنه يستعد لتقديم عمل درامي عنها، وأنه بانتظار موافقة الورثة حتى يخرج العمل الى النور".

كما كانت آثار الحزن الشديد واضحة أيضاً على الفنان السوري جمال سليمان، بسبب الأحداث الدموية التي تمر بها سورية، وحزناً على رحيل المطربة التي أحب صوتها وفنها الراقي. وعبّر عن حزنه على فراقها بكلمات رثاء على موقع "فيسبوك" اذ قال: "رحلت وردة من أجمل ورود حديقة العصر الذهبي، عصر المواهب العظيمة، وردة رحلت ولكن شذاها وعطرها سيبقيان يداعبان أنوفنا بأجمل الأريج وقلوبنا بأرق المشاعر. تحية لروحها ولروح العبقري بليغ حمدي، فأنا أحبهما حباً لا تغيره الأيام".

وحرصت الفنانة ماجدة الصباحي على تقديم واجب العزاء، وأكدت على أن وردة كانت رفيقتها في مشوارها الفني على مدار سنوات طويلة، وأنها كانت من عشاق صوت الراحلة التي اعتبرت أنها آخر مواهب الزمن الجميل.

كما شهد العزاء حضور وزير الإعلام اللواء أحمد أنيس، والأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية أحمد بن حلي، وسفير الجزائر في القاهرة نذير العرباوي.
أكد النائب عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشعب، أن هناك مرشحين متنافسين في جولة الإعادة وهما الدكتور محمد مرسى والفريق أحمد شفيق والفرق بينهم( 1,1من عشرة ) ولكن ليس معنى هذا أن الفريق شفيق قادر على حسم اللقاء لأن هناك أكثر من 50 % من الشعب المصري لم ينزلوا من أجل التصويت في الانتخابات وأن هناك أكثر من 75% لم يصوتوا لأحمد شفيق, موضحا أنه يجب على المصريين جميعا أن يشعروا "بخطورة انتخاب شفيق وما يمثله من انتكاسة للثورة".

وأضاف العريان خلال مقابلة على فضائية "الحياة" أن الاتصالات لن تنقطع مع القوى الوطنية كافة، ولكن اختزال مصر في القوى السياسية فقط فيه ظلم للمصريين، مضيفا أن حملة الدكتور محمد مرسى قد غيرت شعارها من شعار "النهضة أرادة شعب إلى قوتنا في وحدتنا" من أجل أن يتحد كل المواطنون حوله.

وأكمل نائب رئيس حزب الحرية والعدالة قوله بأن التحدي الحقيقي الآن هو أن "نبنى فريق رئاسي" يحقق تطلعات الشعب المصري والقوى السياسية، موضحاً إلى أن الحكومة التي ينوى حزب الحرية والعدالة تشكيلها سوف تعتمد على "الكفاءات".

وفى نبرة عتاب للمرشح الخاسر "حمدين صباحي " قال الدكتور عصام العريان بأنه يحزنه أن يصف حمدين صباحي فكر الإخوان المسلمين بأنه قائم على "الاستبداد الديني" وقال أعتقد أن هذا "ذلة" لسان وأتمنى أن يتراجع عنها.

وفى مفاجأة من العيار الثقيل قال الدكتور عصام العريان أن بعد انتهاء الثورة قام السيد عمرو موسى عن طريق بعد الأصدقاء من اجل مناقشة الوضع أن ذاك وأيضا قام الفريق أحمد شفيق "بمحاولات مستميتة " من أجل الاتصال بنا من أجل مناقشة الوضع الذي سيلى الثورة والأتحاد معنا، ولكننا رفضنا ذالك من أجل شهداء الثورة ويحزننا الآن ما تقوم به بعض القوى السياسية المحسوبة على الثورة بالتفاوض مع شفيق لأن ذالك معناه الرجوع إلى الوراء.

وأكد العريان أن أي الانتخابات حرة نزيهة شريفة لا يمكن أن ينجح شفيق لأنه رمز من رموز النظام السابق، كما حذر المصريين بأن النظام السابق يطل علينا برأسه وحزبه وتهديداته باستخدام "القوة" في قمع الثورة.
أعلن الداعية الإسلامي الدكتور عمرو خالد إطلاق حزب جديد باسم "مصر المستقبل" ونشر عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي(فيس بوك) قبل قليل استمارة الانضمام إلى الحزب.

وقال خالد- في تسجيل فيديو تم بثه عبر الصفحة قبل ساعات - "إن من بين 13 مرشحا رئاسيا خاضوا الجولة الأولى لم يتقدم سوى من تمتعوا بكيان مؤسسي قوي ممتد ومنتشر في القرى والمحافظات والنجوع, وأن غيرهم تمتع بأفكار رائعة إلا أنه لم يصل بسبب الافتقار إلى ذلك الكيان".

ودعا خالد إلى كيان منتشر وعميق وغير مقتصر على القاهرة, ووسطي وشبابي، مشيرا إلى أنه بعدم وجود هذا الكيان سيبقى الشباب في مقاعد المتفرجين دون صناعة للأحداث .

وأكد خالد أنه قال للذين هاتفوه من داخل وخارج مصر منذ إعلان نتيجة المرحلة الأولى للانتخابات الرئاسية "إنه لابد من طريق آخر يستوعب الملايين المحبطين ", داعيا الجميع إلى النظر للمستقبل.
صرح المستشار حاتم بجاتو، أمين عام لجنة الانتخابات الرئاسية بأن تقرير المفوضين ولجنة الانتخابات الرئاسية، رأوا أن قانون العزل غير دستورى، وألغت قرار إبعاد الفريق أحمد شفيق، المرشح للرئاسة من الانتخابات، موضحا أن هناك احتمالا أن تقول المحكمة الدستورية إن قانون العزل دستورى.

وقال في تصريحات لبرنامج "مصر تقرر" مساء اليوم الأربعاء، أنه إذا أقرت المحكمة الدستورية بأن قانون العزل دستورى، ستضع المحكمة حلا لمشكلة الانتخابات الرئاسية، مؤكدا أنه لا يوجد أى دليل على أن هناك ضابط جيش أو شرطة فى قواعد الناخبين.

ولفت إلى أن اللجنة ليس لديها آليات لتحديد حجم الإنفاق المالى لمرشحين الرئاسة على الدعاية، وقال: "لجنة الانتخابات الرئاسية طبقت القانون بشكل كامل، ورأت أن طعن عمرو موسى لا يغير وضعه القانونى"، موضحا أن أغلب الورق الدوار الذى قدمه المرشحون، ليس معروفا إن كانت قبل الانتخابات أم بعدها.

بوابة الاهرام

وجه الدكتور محمد مرسي، المرشح لرئاسة الجمهورية، مساء اليوم، التحية إلي الشعب المصري لحرصه علي التوجه إلي الصندوق الانتخابي؛ للإدلاء بصوته بحرية كاملة، وابدي سعادته في حصوله علي اعلي الأصوات موجها التحية إلي الشهداء وأسرهم، مشيرا إلي دورهم الذي لولاه ما كنا نعيش هذه اللحظات.

وأشار"مرسي" إلي أن الهدف من اللقاء الذي تم بينه وبين أبو الفتوح، كان هدفه، الحفاظ علي الثورة والعمل كفريق واحد بعد المنافسة الشريفة، والاتفاق علي الأهداف العامة وتحديد الرسالة أمام الشعب كله.

وأوضح"مرسي"انه يتحمل كافة المسئولية في حالة فوزه بالرئاسة، بفريق عمل قوي فعال في مؤسسة الرئاسة، مؤكداً حرصه علي التوحد والتوافق بين من يحملون هموم هذا الوطن والوقوف في الصف الوطني وصف الثوار.

وأضاف أن في الاجتماع الذي جمعه مع مرشحي الرئاسة الخاسرين، لم يتحدثو خلاله عن أي أهداف شخصية إطلاقا، وإنما كان هدف الاجتماع الوصول إلي التوافق الوطني والمصلحة العليا للبلاد.

ويري مرسي أن أمام المصريين خيار واحد فقط لو نظرنا إلي الماضي وما فعله النظام القديم ، حيث قامت" 32 "عائلة بنهب ثروات الدولة علي مدار 30 عام، مشدداً علي حقيقة عدم وجود تعارض بين الإخوان ومختلف أطياف الشعب المصري وعدم تلوث ملف الإخوان بأي فساد، ونظرته إلي كل المواطنين علي إنهم مواطنين درجة أولي.

وحذر خلال مقابلة على فضائية "on tv" من "انتكاسة الثورة" والرجوع مرة أخري إلي نقطة البداية والدخول تحت أنياب الحزب الوطني مرة أخري

صرح حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح المستبعد من انتخابات الرئاسة على خلفية حصول والدته على الجنسية الأمريكية، وفقا للجنة العليا للانتخابات الرئاسية، أن ما يشغله خلال تلك الفترة هو الدراسة والإعداد لإنشاء حزب سياسي قوي يكون بمثابة مدرسة سياسية متكاملة لإرساء المبادئ التي يعانى المجتمع من قصور فيها.



وأشار أبو إسماعيل أن ترشحه جاء تصديا لصعود النظام القديم مرة أخرى بعد مرور فترة علي ثورة الخامس والعشرين من يناير، مؤكدا أن الوصول للرئاسة لم يكن أبدا حلما يراوده، إنما كان اضطرارا لمواجهة موقف.



وأكد أن قرار استبعاده من الانتخابات الرئاسية من قبل اللجنة العليا للانتخابات قرارا ظالما، شارك فيه الكثيرين من النخبة والإعلاميين بالتواطؤ وترسيخ فكرة غير حقيقة بأن والدته تحمل الجنسية الأمريكية.



وأضاف أن هناك فئات كثيرة انتابتها السعادة بمجرد صدور قرار باستبعاده، حيث انه على حسب قولة كان الأقرب للفوز بكرسي الرئاسة في حال أجريت الانتخابات بوجوده، وهذه الفئات هم كارهي ما يسمي بالإسلام السياسي، إضافة للمرشحين الذين كانوا يرون في وجوده عقبة إمامهم، والجهات الإعلامية من الفضائيات المملوكة لكوادر ورجال نظام مبارك.



وطعن أبو إسماعيل في صحة كل الأوراق نافيا حصول والدته على الجنسية الأمريكية، مشيرا إلى أن جميع الأوراق التي تقدمت بها اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية هي أوراق ملفقة وغير مدعومة بدليل على صحتها، وان اللجنة تعمدت أخفاء عدم إعطائه أي صورة من الأوراق التي استندت إليها في قرارها من اجل أن يطعن على صحة هذه الأوراق.



وقال انه لم يكن يملك الوقت الكافي لإثبات ما كان يسعي لإثباته، أما الآن فأنة يملك أوراقا ومستندات سوف تفاجئ اللجنة وسوف يقدم هذه الأوراق ضمن ملفات الدعاوى المرفوعة أمام القضاء، للحصول على حكم بأحقيته المنتزعة في خوض الانتخابات الحالية، وبالتالي أمكانية ترشحه في وقت لاحق.



ونفي أبو إسماعيل ما أشيع عن طلب بعض علماء الدين والشيوخ منة أن يقسم على كتاب الله أن والدته لم تحمل يوما الجنسية الأمريكية، إنما هو من قام بالقسم بالله علنا أمام المحكمة لتأكيد صحة موقفة.



وأكد أن الطريقة التي زورت بها الانتخابات هذه المرة هي طريقة احترافية جديدة، لم يستخدم فيها الطرق المعتادة من ضرب وملئ للبطاقات، ولكن اللعب هذه المرة كان على قاعدة البيانات وإصدار البطاقات وتوزيع القضاة بطريقة معينة، مشيرا أن هناك مليوني صوت غير واقعي ذهبوا للفريق أحمد شفيق.



وتعجب أبو إسماعيل من نسبة الأقباط الذين صوتوا للفريق أحمد شفيق، مشيرا أن خوف الأقباط من وصول الإسلاميين للحكم كان من الممكن أن يدفعهم لإعطاء أصواتهم لأي مرشح آخر غير هذا وذاك، وليس إعطاء أصواتهم لمبارك، علي حسب قولة، وانه قد يقال إذا كان الرئيس القادم أحمد شفيق فمن الممكن أن يكون جمال مبارك هو من يحل بعدة رئيسا.



وشدد انه رغم عدم اتفاقه في كثير من الأحيان مع جماعة الإخوان المسلمين في أدائها السياسي، وتخوفه أيضا مما قيد يكون، إلا أن ذلك لا يعنى دعم الفريق احمد شفيق، وإعادة النظام السابق، موضحا الأمر بأنة لا يجوز الحديث عن الاختيار بين الإجرام ومخالفات في الأداء.



ونفي أبو إسماعيل انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين، رغم تعاونه معهم في كثيرا في وقت سابق، موضحا أنة علي خلاف تام مع إدارتهم لكثير من المواقف، ولابد من وجود الرقابة الكافية على أدائهم خلال تلك الفترة.
نفى نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين المهندس خيرت الشاطر الشائعة التي انتشرت اليوم على موقعي "فيسبوك و"تويتر" وتناقلتها وسائل اعلام بخصوص تمويل حملة المرشح الرئاسي الخاسر حمدين صباحي.

وكانت صفحة تحمل اسم "المهندس خيرت الشاطر رئيسا لمصر"، قد كتبت اليوم الأربعاء: "نؤكد من باب العلم أن المهندس خيرت الشاطر تبرع بمبلغ نصف مليون جنيه لحملة حمدين صباحى قبل أن يتم إعلان ترشحه للانتخابات، لكن من الواضح أن ديل الناصرى عمره ما يتعدل". وهو ما نفاه الشاطر جملة وتفصيلا، على صفحته الشخصية على موقع "فيسبوك".

كما نفت حملة حمدين صباحى الانتخابية، في وقت سابق اليوم تلقيها أي تبرعات من المهندس خيرت الشاطر، أو من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين لدعمها. واتهمت الجماعة بمحاولة تشوية صورة المرشح المناضل حمدين صباحي.

أصدر عدد من الحركات والقوى الوطنية بالإسكندرية بيانا طالبوا فيه بتفعيل قانون العزل السياسى قبل جولة الإعادة والذى قد تم إقراره قبل الانتخابات الحالية ولم يطبق ، وأعربوا عن رفضهم إتمام جولة الإعادةفي انتخابات الرئاسة قبل تفعيل القانون.

وجاء فى البيان أن هذه القوى ترفض "طريقة تعامل اللجنة العليا للإنتخابات مع الطعون المقدمة من جانب المرشحين ، والتى كشفت العوار الدستورى والقانونى للمادة 28 المحصنة لقرارات اللجنة التعسفية" ، وقال البيان إن اللجنة العليا للإنتخابات شابها العديد من الاتهامات .

وأشار شباب القوي الوطنية بالإسكندرية في بيانهم الى أن ثوار الإسكندرية لن يقبلوا إهدار دماء الشهداء ، ولن يقبلوا بدفعهم فى مسار يتعارض مع ماختارته الثورة ، وشددوا علي عدم تنازلهم عن إقامة الدولة المدنية الحديثة والتي يتساوى فيها الجميع فى الحقوق والواجبات دون أى تمييز طبقى أو فئوى أو دينى .

يذكر أن البيان موقع علية من حزب الكرامة ، وحزب بلدنا تحت التأسيس ، و كلنا مستقلون ، و 6 إبريل ،و 6 إبريل الجبهة الديموقراطية ،الجبهة القومية عدالة وديموقراطية ، وحركة كفاية .
أعلنت الهيئة العامة للثورة السورية أن القوات النظامية جددت، الأربعاء، قصفها لمنطقة الحولة، التي شهدت، الجمعة، مجزرة راح ضحيتها أكثر من 108 أشخاص، من بينهم 32 طفلا، في حين تواصلت أعمال العنف وحصدت 62 قتيلا على الأقل رغم تصاعد حدة الضغوط الدولية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان62 شخصا، بينهم 13 طفلا، قتلوا، الأربعاء، في اشتباكات بين القوات النظامية والمعارضة المسلحة التي تضم عسكريين منشقين عن الجيش والأمن.

ففي درعا (جنوب) «استشهد 10 مواطنين، بينهم 6 إثر كمين، و4 لم تتضح ظروف استشهادهم»، بحسب المرصد.

وفي حلب (شمال) «استشهد 5 أشخاص من عائلة واحدة برصاص مسلحين مجهولين»، في حين شهدت بلدة الأتارب اشتباكات بين القوات النظامية ومسلحين من المعارضة، واستشهد مواطنان.

كما قصفت القوات النظامية عدة بلدات في ريف حلب الشمالي، وسقط 4 جنود من القوات النظامية السورية إثر استهداف حاملة مدرعات في ريف حلب، بحسب المرصد.

وفي معرة النعمان بمحافظة ادلب «استشهدت طفلة متأثرة بجراح أصيبت بها فجرا»، بحسب المرصد.

واندلعت اشتباكات، فجر الأربعاء، بمنطقة السيدة زينب بضاحية دمشق، وبمدينة القطيف في الريف، وسمعت انفجارات في «دوما» التي قتل فيها 5 أشخاص، بحسب المرصد.

وقتل مواطن في مدينة داريا بريف دمشق بعد منتصف الليل برصاص القوات النظامية، كما قتل 4 مدنيين في بلدة الذيابية إثر اطلاق نار من قبل القوات النظامية على موكب تشييع.

وفي حمص (وسط)، تعرضت أحياء المدينة لقصف بمدافع الهاون وإطلاق نار من القوات النظامية، ما أسفر عن مقتل 4 أشخاص، من بينهم ضابط منشق، وفقا للمرصد.

وفي ريف حمص، قتل 5 أشخاص، من بينهم منشق في القصير التي تتعرض للقصف، فيما تشهد القرى المحيطة بها اشتباكات.

وفي محافظة حماة، وقعت اشتباكات في كفر زيتا أسفرت عن مقتل عنصرين منشقين وعدد من عناصر القوات النظامية، في حين شهدت مدينة كرناز في ريف حماة إضرابا عاما حدادًا على قتلى سقطوا في مواجهات مع القوات النظامية في كفر زيتا، كما افاد المرصد.

وفي ادلب (شمال غرب)، دارت اشتباكات عنيفة بالقرب من حاجز عسكري أسفرت عن مقتل قائد سرية الاقتحام في كتيبة شهداء جبل الزاوية، وإصابة عدد من مقاتلي المعارضة، فيما تشهد قرى فركيا ودير سنبل قصفا من القوات النظامية.

وفي ريف حلب (شمال)، قتل مدني في مدينة اعزاز برصاص قناصة.

وفي دير الزور (شرق)، قتل فتى إثر إطلاق الرصاص عليه من قبل مسلحين مجهولين.

ومن جهة ثانية، قتل، بحسب المرصد، ما لا يقل عن 14 عنصرا من القوات النظامية إثر استهداف حواجز واشتباكات في كل من ريف حماة وادلب، كما سقط جندي إثر إطلاق الرصاص عليه من قبل مسلحين مجهولين في دير الزور.

يأتي ذلك غداة قيام كل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وهولندا وسويسرا وأستراليا وكندا، بطرد أعلى الدبلوماسيين السوريين لديها بهدف زيادة الضغط على نظام «الأسد»
قرر المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية عدم إدانة اثنين من الحاخامات الذين ألفا كتاباً يقترح الظروف الذي تضمن وبناء على شكاوى منظمات حقوقية فتاوى دينية تبيح قتل غير اليهود وان لم يشكلوا تهديدا جسدياً عنفياً.



ذكر المستشار القانوني للحكومة الاسرائيلية يهوذا وينشتاين أن الكتاب المعروف تحت عنوان "شريعة الملك" والذي كتبه الحاخامان يتسحاق شابيرا و"وسي إليتسور،يحتمل "الرفض أو الموافقة "على حد سواء ، كما أنه لم يجد الأدلة الكافية لإدانة مؤلفيه بتهمة التحريض على العنف.



وجاء قراره هذا بعد أن أوقف الحاخامان للتحقيق معهما بتهمة التحريض على العنف والعنصرية انطلاقاً من طلبات كانت رفعتها منظمات حقوقية الى المحكمة الإسرائيلية وبينها مركز "عدالة" لحقوق الأقلية العرب في إسرائيل الإسرائيلية للتحقيق فيما ورد في الكتاب باعتباره "يبيح قتل غير اليهود"، وتبع ذلك احتشاد ألاف اليهود ليلة الاثنين أمام المحكة العليا في القدس، تضامنا مع الحاخامين واستكنارا لإيقافهم.



والجدير بالذكر أن الطبعة الأولى من الكتاب بـ230 صفحة صدرت عام 2009، ثم تلتها الطبعة الثانية عام 2011 ويتحدث مؤلفا الكتب عن "الظروف التي تسمح فيها الشريعة اليهودية بقتل غير اليهودي في أوقات السلم والحرب"، لكن دون أن يتحدث الكتاب صراحة عن العرب أو الفلسطينيين، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية، بل يصنّف هذا الكتاب البشر إلى مراتبَ متعدّدة، وينطلق، بحسب هذا التّصنيف، من أنّ اليهود يتبوؤون المرتبة العليا، وأنّهم أفضل بما لا يقاس من مختلف أصناف البشر الأخرى.



و يعتبر أنّ اليهود هم وحدهم الآدميّون اما الآخرون فهم أقرب لمنزلة البهائم ويجوز قتلهم في معظم الأحوال..و ذكر أن الكتاب اعتبر أيضا أنه "في كل مكان يشكل تواجد غير اليهودي فيه خطرا على حياة إسرائيل فإنه يسمح قتله حتى لو كان الحديث عن شخص محب للشعب اليهودي وليس مذنباً بتاتاً في الوضع الناشئ" إضافة إلى ذلك، لم يسلم حتى الأطفال من ادعاءات الكتاب الذي حلل قتل أولاد الزعماء غير اليهود من أجل ممارسة ضغط على هؤلاء الزعماء، كما حلل قتل المدنيين الأبرياء بزعم أن من ينتمي إلى الشعب العدو يعتبر عدو لأنه يساعد القتلة.



أن جل هذه الأفكار لم تعبر عن التحريض للعنف وخلت مما يعادي الإنسانية بنظر المحققين، أو أنهم قرروا التماشي مع الأكثرية التي وجدت في الكتاب بوصلة توجه تعاملها مع الشعوب إذ فضل المحققون طي الملف تجنبا لتصاعد الاحتجاجات من ذوي العقول المشحونة بالأفكار"غير العنيفة" بعد اطلاعهم عليها، الا أن سؤالا لحوحا يخطر على البال بما يختلف فكر الكتاب المشوه عن الفكر المؤيد لحرق اليهود أنفسهم ابان الحرب العالمية الثانية؟.

نظم عصر اليوم الاثنين العشرات من النشطاء السياسيين وانصار حمدين صباحى بالاسكندرية مظاهرات حاشدة بدأت من ميدان سعد زغلول بمحطة الرمل ثم انطلقت فى مسيرة على طريق ابو قير مطالبين باستبعاد الفريق احمد شفيق من انتخابات الاعادة لرئاسة الجمهورية بعد معرفتهم برفض طعن حمدين صباحى.

وردد المتظاهرون "يسقط يسقط حكم المشير" و"مجلس شوم ومجلس عار يالى قتالتوا فى الثوار" و"شفيق تحت جزمتنا" و"مش هنرجع نظام مبارك ثانى" و"الثوار وقفين بالمرصاد".
واكد محمد عادل احد النشطاء السياسيين كان يوجد امل كبير فى ان نحصد ثمار الثورة ولكن بعد رفض طعن حمدين صباحى وبقاء الفريق احمد شفيق فى انتخابات الاعادة تأكدنا بان الطرف الثالث سوف يظهر قريبا، واشار إلى أن نظام مبارك قادم لا محالة بل سوف يكون للأسوأ.

طالب المرشح الرئاسى المستقل الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح بوقف جولة الاعادة حتى صدور حكم المحكمة الدستورية الخاص بقانون العزل السياسي باعتبار ان هناك احتمالا جديا لبطلان نتائج أحد مرشحى الرئاسة الذين سيخوضوا جولة الاعادة
وانه في حال صدر حكم المحكمة الدستورية بدستورية قانون العزل وهو أمر متوقع بعد تولى من يطبق عليه العزل فان هذا يستدعى من المحكمة الدستورية مهمة إصدار الحكم سريعا في هذا الشان
وخلص أبوالفتوح فى بيانه للتأكيد على أنه لدرء هذا الخطر يتعين أن يكون عبر التوقف عن إجراء جولة الإعادة فى الانتخابات الرئاسية إلا بعد صدور حكم المحكمة الدستورية.
كما أحجم أبو الفتوح عن دعوة أنصاره للتصويت لأحد المرشحين اللذين وصلا الى جولة الاعادة فى الانتخابات الرئاسية المقرر ان تجرى يومى 16 و17 يونيو المقبل.
وقال أبو الفتوح " لا أدعوكم للتصويت لهذا أو ذاك من المرشحين ولكننى أدعوكم لعدم التصويت للفلول عقارب الساعة لن تعود أبدا الى الوراء وعلى الرغم من كل الدعاية السوداء التي تمت إلا أن إختيارات أغلبية المصريين المطلقة كانت لمرشحي الثورة والتغيير فقد أثبتوا أنهم لم ولن يقبلوا إعادة نظام مبارك مجددا".
وأضاف أبو الفتوح "إن هذا هو ما أكدته صناديق الإنتخابات حتى بعد التدخلات والتجاوزات لكننا يجب أن نعترف في ذات الوقت أن أخطاء القوى السياسية الحزبية طوال الفترة الماضية وحالة الإستقطاب الحادة التي نشأت بينها كانت سببا في التخويف من العملية الديمقراطية وإفرازاتها بل وكفر البعض بها مما تسبب في نهاية الأمر فى عزوف كثير من الناخبين عن المشاركة في العملية الإنتخابية".
وشدد المرشح الرئاسى المستقل مجددا على أن "عقارب الساعة لن تعود أبدا للوراء وأن مصر ستتقدم رغم أنف كل متربص كما أن قوى سياسية جديدة قائمة على روح الثورة والشباب آخذة في التشكل لتبدأ مصر خلال وقت قصير عهدا جديدا من الحرية والمشاركة والبناء كي تعود مصر القوية بحق قائدة للمنطقة العربية بل للعالم أجمع بإذن الله".
وقال أبوالفتوح فى بيان صدر له "إنه إيمانا بدورنا الوطنى سعينا بعد الثورة لبناء مؤسسات الدولة الدستورية بدءا بمؤسسة الرئاسة ليتصل سعينا بالترشح للرئاسة بعد الثورة بسعينا الدؤوب قبل الثورة فى محاربة الفساد ونرفض أن يتحول نجاحنا مع الشعب فى طرد الفساد لعودة هذا الفساد مجددا من الأبواب
الخلفية".
وأورد البيان ملاحظات سلبية وصفها ب"الخطيرة" على ما جرى فى الانتخابات والتى رصدتها الحملة على أرض الواقع والتى لا يجوز السماح بتكرارها ومنها رفض تواجد المندوبين بمقار اللجان وإبعادهم عنها فى الفترة بين مساء اليوم الأول وبداية اليوم الثانى وتوظيف المال السياسى واستمرار الخروقات التنظيمية والإدارية الجسيمة من السيطرة على الكشوف وحجبها عن المرشحين طوال الشهرين الماضيين ورفض تسليم نسخ منها للمرشحين بالرغم من تسريبها للبعض من خلال مصادر تدعمهم.
قال مصدر قضائي مطلع إن المستشار أسامة الصعيدي قاضي التحقيق المنتدب من وزارة العدل للتحقيق في شأن البلاغات المقدمة من النائب عصام سلطان ضد الدكتور أحمد شفيق المرشح لانتخابات رئاسة الجمهورية والتي تتهمه بإهدار المال العام - قد بدأ في اتخاذ إجراءات التحضير للتحقيق في البلاغ بعدما تسلم المكان المخصص له بمجمع محاكم القاهرة الجديدة والمقرر له ان يباشر مهام عمله فيه.
وأشار المصدر إلى أن المستشار الصعيدي الذي تسلم الأحد بلاغ النائب ضد المرشح الرئاسي, سيبدأ أولى خطوات التحقيق بتحديد موعد لاستدعاء مقدم البلاغ النائب عصام سلطان لسماع أقواله فيما أورده من اتهامات وادعاءات ببلاغه ضد شفيق.
وأكد المصدر أن قاضي التحقيق له في ذلك كافة الصلاحيات الخاصة بطلب جميع المستندات والأوراق المتعلقة بهذه الإتهامات سواء من مقدم البلاغ أو من أي جهة تملك مستندا في ذات الشأن يفيد التحقيقات.
وذكر المصدر أنه وفقا للقانون فإنه إذا ارتأى لقاضي التحقيق استدعاء الدكتور أحمد شفيق لسؤاله في شأن ما تضمنه البلاغ, فإنه يحق للأخير خلال التحقيق أن يقدم ما يشاء من أوراق ومستندات تثبت عدم صحة الاتهامات, وانه لقاضي التحقيق أن يأخذ بها أو يرى عدم جديتها وفقا للمعروض عليه وما يقدم له من مستندات أخرى من أي طرف ذات صلة بالاتهامات محل البلاغ.
وكان النائب العام المستشار الدكتور عبد المجيد محمود قد تقدم بطلب إلى وزير العدل المستشار عادل عبد الحميد لإتخاذ الاجراءات اللازمة نحو ندب أحد مستشاري التحقيق, للقيام بأعمال التحقيق القضائية في البلاغ المقدم لنيابة الأموال العامة العليا من عصام سلطان عضو مجلس الشعب ضد أحمد شفيق والذي يتهمه فيه بإهدار المال العام والإضرار العمدي به.
وسبق لمجلس الشعب أن وافق على إحالة بلاغ عصام سلطان إلى النيابة العامة للتحقيق فيه, بعدما قال سلطان إنه تمكن من الحصول علي عقد يفيد بيع أحمد شفيق بصفته رئيسا للجمعية التعاونية لضباط الطيران قطعة أرض مميزة تبلغ مساحتها 40 ألفا و 238 مترا إلى علاء وجمال مبارك, بثمن بخس بلغ 75 قرشا فقط للمتر بينما سعر البيع الحقيقي في ذلك التوقيت كان لايقل عن 8 جنيهات على نحو يشكل جريمة إهدار للعام العام بحسب عصام سلطان.
طالبت قوى ثورية جماعة الإخوان المسلمين بالانسحاب من الإتفاق السرى والمشبوه مع النظام، وأن يعودوا إلى صف الجماهير مرة اخرى لاقرار مكتسبات الثورة الحقيقية، على أن يبادروا بتقديم ضمانات حقيقية للتأكيد على عودتهم لصفوف الجماهير وللحفاظ على مستقبل هذا الوطن.
وتمثلت الضمانات حسب بيان صادر عن الحركات الاثنين فى حل جماعة الإخوان المسلمين، وبقاء حزب الحرية والعدالة كممثل شرعى وبديل مقبول للجماعة، لافتة إلى ضرورة التوافق على معايير اختيار اللجنة التأسيسيه للدستور على ان يكون بها 10% من شباب الثورة ومراعاة تمثيل كافة اطياف المجتمع والاقليات.
وشدد البيان على ضرورة إعلان مرشح حزب الاخوان المسلمين عن عناصر حكومتة القادمة ، وحل البرلمان فورا بعد اصدار الدستور الجديد، وأوضح البيان ضرورة تقديم الجماعة لاعتذار للشعب المصرى عن كافة الاخطاء التى اقترفوها منذ قيام الثورة وحتى الان.
ويشار إلى أن الموقعون على البيان: الجبهة الحرة للتغيير السلمى، و المركز القومى للجان الشعبية، وتحالف القوى الثورية، وصفحة الغضب المصرية الثانية، وشباب حركة كفاية، واتحاد شباب ماسبيرو
نشرت صحيفة "نيويورك تايمز الأمريكة" تعهدات الفريق أحمد شفيق باستعادة نظام حسني مبارك في غضون أشهر، متوعدا باستخدام القوة الوحشية والإعدامات لاستعادة من أجل تحقيق هذا الهدف .

وأوضحت الصحيفة أن الفريق أحمد شفيق الذي سيخوض جولة الإعادة مع مرشح حزب الحرية والعدالة كشف في حفلة غداء أقيمت في الغرفة التجارية الأمريكية عن استعانة بالنخبة العلمانية من رجال الأعمال والضباط والعسكريين من المتقاعدين والأقلية المسيحية في مصر ، ولى معظم الشخصيات التي تقلق من انتصار الإسلاميين في الانتخابات ، مستخدما عدم الثقة وعدم التسامح معهم .

وأضافت الصحيفة عن شفيق قوله : شفيق أن محاولة الوصول للرئاسة يعتمد وبشكل أساسي على المخاوف من استيلاء الإسلاميين على السلطة من جهة وعلى انعدام القانون في البلاد من جهة أخرى

وأشارت الصحيفة إلى أن شفيق سخر من البرلمان الذي يقوده الإسلاميين واتهمهم بإيواء ميليشيات خفية سيقومون باستخدامها في حروب أهلية قادمة؛ غير انه تعهد باستخدام الوحشية وعمليات «الإعدام» لاستعادة النظام في غضون شهر من توليه منصب الرئيس.

وأوضح شفيق بالقول : أن "المشكلة مع الأمن هي أننا لا نريد الأمن ونريد أن نكون بمفردنا في مواجهة هذه المليشيات" مشيرا وبشكل واضح إلى إن الإسلاميين "يريدون تحويل مصر إلى لبنان" بحسب الصحيفة.

وتفاءل شفيق بالشعب المصري بالوقوف معه معتبرا إياه بأنه شعب "مطيع" ؛ وفيما يخص الرئيس السابق حسني مبارك ، قال شفيق بأن حسني مبارك قدوة له ، لكنه أبقى مشاعره الشخصية بعيد عن أي قرارات رسمية في الوقت الحاضر .

قال شفيق إني أدعو الجيش للقيام بدور سياسي مستمر بصفته "الوصي على الشرعية الدستورية" والاستمرار في الأنشطة العسكرية الاقتصادية التي لها أهمية إستراتيجية.

أوضحت الجريدة أن شفيق يؤيد استمرار مصر كما كانت منذ 30 عاما ولا مانع لديه من استخدام "قانون الطوارئ" والسماح باحتجاز أشخاص بعيدا عن نطاق القضاء في حالات الطوارئ وانه طبقا لبرنامجه الانتخابي فان مثل هذه التدابير يمكنه استخدامها ولكن هذا لا يمنع أنها لا تزال تحت المراجعة البرلمانية.

تعهد شفيق إن تكون امرأة مسيحية نائبة له ويتمنى أن يجد سيدة مسيحية على دراجة عالية من الكفاءة للقيام بذلك الدور.

امتنع شفيق عن استبعاد السيد عمر سليمان رئيس المخابرات والنائب السابق لمبارك وأضاف وسط تصفيق حار من النخبة الحاضرة "إذا كان من الممكن الاستفادة من خبرة السيد عمر سليمان في أي مكان لماذا لا نستفيد منها ؟"

سخر شفيق من الناشطين الذين تعهدوا بالنزول إلى الشوارع للقيام بـ "ثورة ثانية" إذا كان هو او السيد عمر سليمان أصبحوا رئيسا للدولة وقال "ليس لدينا آباء آو أمهات يسمحون لأبنائهم أن يتسببوا في أن تكون البلاد مشتعلة أو يتركون أبنائهم ينزلون إلى الشوارع بالأسلحة.

وقال أن الدولة يجب أن تكون قوية ولا ينبغي إن يكون هناك شيء أو احد اقوي من الدولة.
أقتحم العشرات من جنود الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم المسجد الأقصى المبارك، ورفعوا علما إسرائيليا ضخما في باحاته بالقرب من مسجد قبة الصخرة لالتقاط صورة جماعية.

وقال أحد حراس المسجد الأقصى في تصريح لوسائل الإعلام الفلسطينية "إن ما يزيد عن 170 جنديا بزيهم العسكري دون سلاحهم دخلوا اليوم المسجد من جهة بوابة المغاربة على شكل مجموعات متتالية وبرفقة حراسات معززة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال.

ولفت إلى أن المرابطين والمصلين سارعوا لردع الجنود الإسرائيليين فيما سارعت قوات الاحتلال الإسرائيلي لسحب الجنود وطي علم الاحتلال تحسبا من أي مواجهات مع المصلين.
أحال الدكتور محمد سعد الكتاتنى رئيس مجلس الشعب مشروعى قانونى الموازنة العامة للدولة وخطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للعام 2012 - 2013 للجنة الخطة والموازنة.
ومن المقرر أن تعقد اللجنة وباقى لجان مجلس الشعب عدة جلسات لمناقشة المشروعين وإعداد تقرير يناقشه المجلس فى جلساته القادمة.
وفي وقت سابق من مايو/ ايار 2012، وافق مجلس الوزراء برئاسة الدكتور كمال الجنزورى على مشروع الموازنة العامة للدولة والخطة الإستثمارية للعام المالي 2013/2012 وإحالتها لرئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة.
وبلغ إجمالي المصروفات فى مشروع الموازنة 7. 533 مليار جنيه وبلغ إجمالى الإيرادات 4. 393 مليار جنيه وبلغ العجز النقدى فى الموازنة 140.3 مليار جنيه.
اعلن المستشار فاروق سلطان رئيس لجنة الانتخابات ان جولة الاعادة ستكون بين المرشحين الدكتور محمد مرسي والفريق احمد شفيق حيث حصل مرسى على 5764952 صوت، يليه شفيق وحصل على 5505327 صوت، وحمدين صباحى حصد 4820273 صوت، واحتل المركز الرابع الدكتور عبد المنعم ابو الفتوح وحصل على 4065239 صوت.
كما اعلنت لجنة الانتخابات رفض كافة الطعون المقدمة من المرشحين في الجولة الأولى لانتخابات رئاسة الجمهورية البالغة 7 طعون 4 منها لعدم تضمنها على مسوغ من القانون فى نفس الوقت عدم قبول 3 طعون لتقديمها بعد الموعد المحدد وقامت اللجنة بفحص اوراق الفرز والتجميع وتبين وجود بعض الاخطاء المادية لا تؤثر على النتيجة العامة.
بهذه النتيجة أصبح خارج السابق كل من عمرو موسى وعبدالمنعم ابوالفتوح وحسام خيرالله وهشام البسطويسى وخالد على وعبدالله الاشعل وابوالعز الحريرى وسليم العوا.
ونفى سلطان صحة الانباء التي ترددت عن إضافة عناصر من الشرطة والجيش في كشوف الناخبين قائلا : "إن هذه الشائعة يكذبها الواقع وأن الثابت من تحديث قاعدة البيانات والتى أشرفت لجنة قضائية على تحديثها ان إجمالي من أضيفوا إلى القاعدة منذ فتحها عقب انتهاء الانتخابات البرلمانية وحتى إغلاقها هم 941715 ألف نخبا من بينهم 533012 من النساء ولا يتصور أن يكن من ضباط أو الجنود كما أن هناك 348356 ناخبا أقل من سن 19 سنة وهؤلاء لا يتصور انخراطهم في الخدمة العسكرية أو قوات الشرطة وهناك 4131 شخصا يزيد عمرهم عن 60 عاما ...ومن ثم يكون مجموع من أدرج في القاعدة من الذكور بين سن 19 و60 عاما هم 560216 شخصا ومن ثم يتضح كذب وعدم صحة هذه المزاعم من
إضافة 600 ألف شخص ممن ليس لهم حق الانتخاب لقاعدة البيانات".
وأشار الى أن أبرز الأخطاء المادية تمثلت فى تدفق عدد كبير من الناخبين في اليوم الأول للاقتراع باللجنة الفرعية رقم 38 التابعة للجنة العامة ومقرها قسم شرطة حلوان ولم يتمكن الأمن من السيطرة على الموقف وكذلك لم يتمكن رئيس اللجنة الفرعية من تدارك الأمر مما استطال يد العبث إلى أوراق الاقتراع لافتا إلى أنه على الفور انتقل رئيس اللجنة العامة وقام بتحريز الصندوق ونصف صندوق جديد للاقتراع إلا أنه في حساب الأصوات تم احتساب الأصوات الموجودة في الصندوقين لكن لجنة الانتخابات الرئاسية قامت باستبعاد الأصوات المتواجدة في الصندوق الأول وعددها 745 صوتا لعدم الاطمئنان إلى صحتها.
وقال أن اللجنة العامة رقم 2 ومقرها مركز سرس الليان بمحافظة المنوفية اكتشفت خطأ ماديا في تجميع الأصوات الواردة من اللجان الفرعية التابعة للجنة العامة مقدارها 31655 صوتا وبفحص محاضر اللجان الفرعية تبين إغفال كشف تجميع الأصوات المعطاة في اللجان الفرعية من 27 حتى 40 فتم إضافتها وتصحيح الخطأ.
وقال أنه تبين إثبات اللجنة العامة رقم 7 ومقرها قسم شرطة البداري أن عدد الأصوات التي حصل عليها السيد عبد الله الأشعل هي 97 صوتا وبإعادة الجمع تبين أنها 67 صوتا فقط وأشار الى أنه حدث خطأ مادي في رصد نتائج خمس لجان فرعية بالنسبة للجنة العامة للمصريين المقيمين خارج مصر وتم إثباتها بمراجعة البرقيات الواردة ونتج عنها إضافة 20 صوتا للدكتور عبد المنعم أبوالفتوح و 10 أصوات للسيد خالد علي ومثلها للسيد هشام البسطويسي و 30 صوتا للدكتور محمد سليم العوا , وخصم صوتين من الدكتور عبد الله الأشعل.
وقال سلطان ان عدد الناخبين 50 مليون والحضور 23 مليون بنسبة 46% وعدد الاصوات الصحيحة 23 مليون مايحصل عليك مرشح هو ابو العز الحريرى 40090 صوت حسام خيرالله 22 الف و36 وعمرو موسى 2 مليون وابوالفتوح اربعة مليون و65 الف و239 والبسطويسى 29 الف و189 ومحمود حسام 23 الف و962 وسليم العوا 235 الف و374 واحمد شفيق 5 مليون و505 الف و327 وحمدين صباحى 4 مليون و820 و273 الاشعل 12 الف وخال على 134 الف و56 صوت ومحمد مرسى خمسة مليون و764 الف وبذلك لم يحصل اى مرشح وتكون الاعادة من قانون الانتخابات الرئاسة بين محمد مرسى واحمد شفيق باعتبارهما الحاصلين على اعلى الاصوات
واوضح ان اللجنة أدركت ان هناك تكدسا فى بعض مراكز الاقتراع نتيجة ترميمات وخصومات ثأرية وقد تأثر بذلك محافظات القاهرة وقنا وستحاول اللجنة تلافى تلك المعوقات وقد قامت اللجنة بحصر اسماء الممنوعين من التصويت وتم اختار لجان الاقتراع بها وتقوم حاليا باسبعاد الاسماء من كشوف الناخبين فى مرحلة الاعادة.
احتضنت باخرة الميرميد بمحافظة المنيا اليوم مؤتمرًا جماهيريا لأعضاء الحزب الوطني المنحل لمناقشه دعم الفريق أحمد شفيق في انتخابات رئاسة الجمهورية بحضور الدكتور إيهاب عادل رمزي نائب حزب الحرية وعلاء السبيعي النائب السابق عن الحزب الوطني ومحمود خلف الله نائب الوطني السابق والدكتور مدحت مراد بطرس مؤسس مركز الحرية وعدد من القيادات الحزبية في الوطني المنحل.

ولاقى المؤتمر هجوما شرسا من مجموعه من شباب الثورة والتيارات الأخرى لمحاوله إفساده وعدم إقامته إلي أن توقف وكادت تقع مشاجرة لولا تدخل العقلاء.

ويعد المؤتمر أول اجتماع علي مرائي ومسمع من الجميع لأعضاء الوطني منذ ثورة 25 يناير يجتمع، الذين اتفقوا على دعم الفريق احمد شفيق في الانتخابات الرئاسية حيث بدأت تحركات أعضاء الوطني تظهر في الشارع من جديد من اجل التصدي للفصيل الواحد ودعم الفريق شفيق.

ومن جانبه، أكد الدكتور إيهاب رمزي نائب حزب الحرية خلال المؤتمر أن ما جمعنا هو مستقبلنا في مصر وليس متعلقا بأشخاص لا شفيق ولا مرسي؛ لكن ليس هناك بدائل أخرى مطروحة للنقاش والبديل الأخر هو التيار الإسلامي السياسي.

وأوضح أن معايير اختيارنا هي "انتخاب رئيس أعرف أشيله بكرة لو فشل، ولما أجيب دستور أعرف أغيره، موضحا أن الوضع خطير جدا، ولو لم نكن نلعب سياسة يبقي نلعب جغرافيا، حيث ستتغير الخريطة تماما.

وأضاف رمزي أن هذه هي أول وآخر انتخابات نزيهة ستعرفها مصر لو سيطر علي الحكم الفصيل الواحد، وسوف تزور ولن يمكن تغييره بالانتخابات حتى لو حشدت 82 مليون مواطن، ولو استوردنا ناس، فلن ندخل الحكم، موضحا أن مجموع التيار الإسلامي حوالي 7 ملايين صوت ولا يوجد ثورة في مصر تستطيع أن تحشد هذا العدد.

وطالب الدكتور مراد بطرس كل من لديه حس وطني ورغبه في الاستقرار أن يذهب إلي الانتخابات ويدلي بصوته للفريق شفيق.

وأضاف علاء السبيعي، أننا لا نريد أن يعود الحزب الواحد من جديد، وهذا ما ورد علي لسان المتنافسين في انتخابات الرئاسة، مؤكدا أننا لا نريد أن يجرب فينا أحدا ولكن نريد شخصا ناجحا قادرا على أن يتخطى بالبلاد في تلك الظروف الصعبة إلي بر الأمان، معتبرا أن من أدلى بصوته للفريق شفيق فهو يرد الجميل للقوات المسلحة، مشيرا إلى أنه لا يوجد رئيس يجلس علي كرسي الحكم 30 سنة من جديد مطالبًا بالتكاتف.
تظاهر مجموعة من الشباب في ميدان التحرير عقب إعلان لجنة الانتخابات الرئاسية ان خوض جولة الإعادة ستكون بين المرشحين محمد مرسي وأحمد شفيق .وعبر المتظاهرون عن اعتراضهم على خوض شفيق جولة الإعادة لكونه محسوب على النظام البائد وخروج حمدين صباحي مرشح الثورة على حد وصفهم منددين بعمليات التزوير التي شهدتها اللجان المختلفة علي حد وصفهم وكذلك خوض مرسي مرشح الإخوان جولة الإعادة خوفا من سيطرتهم علي السلطتين التشريعية والتنفيذية في البلاد .
وردد المتظاهرون ''يسقط يسقط كل مبارك'' ،''يسقط حكم المرشد'' ، ''التحرير بيقول احمد شفيق فلول''.
وفي الاسكندرية خرجت مسيرة شارك بها عدة مئات من المواطنين بالإسكندرية بعد انتهاء المؤتمر الصحفي
وانطلقت المسيرات من ميدان سعد زغلول باتجاه شرق الإسكندرية; حيث قاموا بتمزيق
لافتات دعائية عملاقة للمرشح الرئاسي أحمد شفيق فضلا عن ترديد عدد من الهتافات
الرافضة لخوضه الانتخابات والمطالبة بتطبيق قانون العزل عليه.
وفي السويس خرجت مظاهرات من ميدان الأربعين وحي السويس رافضة ترشيح الدكتور محمد مرسي والفريق أحمد شفيق, معتبرين ان خوضهما الانتخابات هو اجهاض للثورة المصرية.
وبدأت المظاهرات في محافظة السويس أمام قسم شرطة الاربعين ثم تحركت مظاهرة أخري من محافظة السويس مرددة هتافات " لا لحكم المرشد .. لا لشفيق " وأكد المتظاهرون في هتافاتهم ان الثورة مستمرة.
كما تظاهر مجموعة من الشباب في ميدان التحرير عقب إعلان النتيجة وعبر المتظاهرون عن اعتراضهم على خوض شفيق جولة الإعادة لكونه محسوب على النظام البائد وخروج حمدين صباحي مرشح الثورة على حد وصفهم منددين بعمليات التزوير التي شهدتها اللجان المختلفة علي حد وصفهم وكذلك خوض مرسي مرشح الإخوان جولة الإعادة خوفا من سيطرتهم علي السلطتين التشريعية والتنفيذية في البلاد .
وردد المتظاهرون ''يسقط يسقط كل مبارك'' ،''يسقط حكم المرشد'' ، ''التحرير بيقول احمد شفيق فلول''.
وفي مدينتا المحلة الكبرى وطنطا خرجت مسيرات لحركة 6 أبريل وأنصار حمدين صباحي رافعين لافتات "لا للفلول", "لا لأنصار حسني مبارك", بينما رفع أنصار حمدين صباحي لافتات تندد بنتيجة الانتخابات,وتجولت المسيرة في شارع البحر حتى ميدان الشهداء.
كما تم تنظيم مسيرة بطنطا لأنصار حمدين صباحي .. منددين بنتيجة الانتخاباتالرئاسية يرفعون لافتات "لا لمرسي.. ولا لشفيق".
أكد وزير العمل السعودي عادل فقيه أن إمكانية إلغاء نظام الكفيل أمر غير مطروح حالياً في المملكة حيث يوجد حوالي 8 ملايين عامل.

ونقلت مواقع الكترونية سعودية الإثنين عن فقيه قوله في كلمة أمام أعضاء مجلس الشورى أمس الأحد، إن موضوع إلغاء الكفيل، وأن يتنقل العامل للعمل عند من يشاء أمر غير مطروح للبحث في الوقت الحالي".

وكانت وزارة العمل السعودية أعلنت في وقت سابق عن اتخاذها خطوات تنفيذية ترمي للإستغناء عن نظام الكفيل في المملكة.

وقال وكيل وزارة العمل السعودية للشؤون العمالية أحمد الحميدان "إنه يجرى حالياً استبدال بعض المصطلحات المرتبطة بنظام الكفيل، منها تغيير اسم اللائحة الخاصة بـ "نقل الكفالة"إلى لائحة "نقل الخدمات"، وكذلك منح الوافدين حرية التنقل، وعدم احتجاز الوثائق، وذلك بمؤشر على أن وزارة العمل استبدلت الكثير من قوانين نظام الكفالة بتنظيمات جديدة تنظم العلاقة بين صاحب العمل والعامل الوافد في المملكة.

وأضاف أن "الوزارة لم تعد تعترف بنظام الكفالة في أدبياتها العملية، وقال نحن لا نعترف بشيء اسمه كفالة".
بعد أكثر من عام على ارتدائه البدلة البيضاء الخاصة بالمحبوسين احتياطيا، ارتدى الرجل الأقوى في نظام مبارك السابق الدكتور زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق اليوم الاثنين بدله السجن الزرقاء الخاصة بالمحكوم عليهم.

وجلس عزمي ـ الذي كان مصدر رعب لجميع الوزراء ورجال الدولة في النظام السابق لقربه الشديد من مبارك ـ داخل زنزانته بسجن المزرعة بمنطقة سجون طره في حالة من الحزن العميق والذهول غارقا في أحزانه يسترجع ذكريات الماضي عندما كان يأمر فيطاع ويحرك الدنيا بإشارة من إصبعه.
ولم يدر بذهن عزمي في يوم من الأيام أنه سيزج به في زنزانة تقيد حريته وتسلبها منه، وذلك يعد أن ساهم في الفساد المستشري في البلاد بنصيب كبير وجعل سلطان وظيفته العامة وصفاته النيابية والحزبية وسيلة للحصول على مكاسب غير مشروعة،وتلقيه هدايا من رؤساء تحرير ومجالس إدارات المؤسسات الصحفية القومية من قوت الشعب المصري الذي عانت نسبة ليست بالقليلة منه من الفقر المدقع والقهر الشامل.


وبث الحكم الذي صدر على الدكتور زكريا عزمي الرعب والفزع في نفوس رموز النظام السابق المحبوسين حاليا بمنطقة سجون طره، خاصة باقي أضلاع مثلث حكم مبارك المتمثلة في أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب السابق، وصفوت الشريف رئيس مجلس الشورى السابق، المحبوسين حاليا على ذمة قضية قتل المتظاهرين المعروفة إعلاميا بـ"موقعة الجمل".

بينما كان أثر الحكم على علاء وجمال مبارك نجلي الرئيس السابق أكثر سوءا، خاصة مع قرب النطق بالحكم في قضيتهما التي تضمهما ووالدهما الرئيس السابق ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وستة من مساعديه ورجل الأعمال الهارب حسين سالم الأسبوع المقبل، حيث ظهر على جمال مبارك استمرار تدهور حالته النفسية بشكل كبير، خاصة بعد الحكم على عزمي الذي كان بمثابة الحارس الأمين له، وكذلك علاء وإن كان أقل سوءا من شقيقه.

كانت جنايات القاهرة برئاسة المستشار بشير أحمد عبد العال وعضوية المستشارين سيد عبد العزيز توني وطارق أبوريد رئيسي المحكمة، وأمانة سر ممدوح غريب وأحمد رجب قد أصدرت أمس حكما بمعاقبة زكريا عزمي رئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق بالسجن 7 سنوات وتغريمه 36 مليونا و376 ألفا و834 جنيها، وإلزامه وزوجته بهية عبد المنعم حلاوة برد مبلغ مساو، على قدر ما استفادت من كسب غير مشروع.

كما عاقبت المحكمة شقيق زوجته رجل الأعمال جمال عبد المنعم حلاوة بالحبس غيابيا سنة مع الشغل وإلزامه بالمصاريف ورفض الدعوى المدنية، وذلك عقب اتهامهم في قضية الكسب غير المشروع، باستغلال النفوذ وتحقيق مكاسب وصلت إلى 42 مليونا و598 ألفا و514 جنيها.
نفي المستشار فاروق سلطان رئيس اللجنة العليا للانتخابات امكانية تنازل مرشح رئاسي لمرشح آخر في جولة الاعادة.

وحسم سلطان الدعوات التي خرجت مؤخرا تطالب بتنازل د.محمد مرسي مرشح الحرية والعدالة لحمدين صباحي الذي حصل علي المركز الثالث فى سباق الجولة الاولي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده المستشار فاروق سلطان فى مقر الهيئة العامة للاستعلامات عصر اليوم للإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية فى جولتها الأولى.
اكد سيد عبد الحفيظ مدير الكرة فى النادي الأهلي أن قائد الفريق ونجم خط دفاعه احمد السيد سيرحل عن الفريق بعد رفضه للعرض المقدم من النادي لتجديد عقده لموسم واحد مقابل مليون و250 الف جنيه.

وأكد عبد الحفيظ يوم الاثنين أن السيد رفض عرض الأهلي لتجديد عقده الذى انتهى هذا الصيف اعتراضا منه على مدته والقيمة المالية وأن النادي يتمنى له التوفيق فى وجهته المقبلة خاصة فى ظل العلاقة الطيبة بين الطرفين.

وكان عبد الحفيظ قد أعلن يوم السبت ان اللاعب أمامه مهلة 48 ساعة لقبول العرض وسط أنباء عن توقيعه بالفعل لصالح نادي سموحة لمدة موسمين.

من جانب آخر وعلى صعيد اللاعبين الذين سيتم استبعادهم من قبل حسام البدري المدرب الجديد للفريق، أكد مصدر داخل الجهاز الفني أن كل ما يتردد عن الاستغناء عن نجوم الفريق محمد ابو تريكة ومحمد شوقي وجدو غيرهم عار تماما من الصحة خاصة وأن البدري أجل القرار لحين موعد تجمع الفريق فى الثامن من الشهر المقبل.

وبخصوص احمد السيد، أكد المصدر أنه تم توجيه الشكر باللاعب بالفعل بعد رفضه التجديد نافيا وجود اى معلومات حول انتقال اللاعب لسموحة مؤكدا أنه أمر يخص المدافع وحده.
أكد المجلس الأعلى للقوات المسلحة أن الشعب المصرى تسانده قواته المسلحة عبر إلى الديمقراطية والحرية والأمل فى غد مشرق وأعد لأبناء هذا البلد العظيم، مؤكدا أن القوات المسلحة لم تدخر جهدا فى حفظ وتأمين ونزاهة وسلامة العملية الانتخابية لتمكين الشعب من اختيار رئيسه بمطلق الحرية مهما كان توجهه أو انتمائه.

جاء ذلك فى بيان لأدمن - الصفحة الرسمية للقوات المسلحة - على شبكة التواصل الاجتماعى الفيس بوك، وفيما يلى نص البيان:

"في عام (1973) نجحت القوات المسلحة المصرية يساندها شعب عظيم في عبور أكبر مانع مائي عرفه العالم في تاريخ الحروب وهو قناة السويس لتحقق نصرا مدويا تحدث عنه العالم لسنوات طويلة ويتم دراسته في أكبر المعاهد العسكرية في العالم حتى الآن.

والآن وبعد ما يقرب من (40) عاما على نصر أكتوبر يعبر الشعب المصري تسانده قواته المسلحة مانعا لا يقل في صعوبته وخطورته عن مانع (73) عبر إلى الضفة الأخرى الأكبر إشراقا وأملا من الحياة عبر إلى الديمقراطية والحرية والأمل في غد مشرق وواعد لأبناء هذا البلد العظيم.

وقال البيان إن الشعب حشد قواه لهذا العبور العظيم وجاء الدور علينا كجيش للشعب أن نرد له الجميل فساندناه بكل ما أوتينا من قوة ليحقق عبوره، لم ندخر جهدا في حفظ وتأمين ونزاهة وسلامة العملية الانتخابية ساندناه لاختيار رئيسه بمطلق الحرية مهما كان توجهه أو انتمائه فهو اختيار الشعب وسنسانده للنهاية ليتحقق هدفه.

وتابع :"لقد حاولت كثير من الأقلام والأبواق كما اعتدنا عليها أن تشكك في وطنية القوات المسلحة المصرية وقد التزامنا الصمت حتى النهاية لنثبت لهذا الشعب العظيم حرصنا على أمنه وسلامته واستقلالية قراره، وقد أثبتت الأيام اننا لم نخطئ منذ البداية ومنذ انطلاق شرارة الثورة وقد تحملنا أمانة تنوء عن حملها الجبال ولكننا صبرنا وصابرنا".

وأشار البيان إلى أن مصر ستشهد قريبا نهاية أحد فصول المشهد الثوري وسيشاهد العالم حضارة شعب كان يقرأها في كتب التاريخ فإذا به يفاجأ أنها ليست حضارة تاريخ فقط

ولكنها حضارة مستمرة مازالت شمسها مشرقة تلهم العالم أجمع، المشهد لم ولن ينتهي فقد استيقظت أم الدنيا من غفوتها القصيرة وستبدأ خطواتها لاستعادة أمجادها يراقبها العالم من مشرقه إلى مغربه ولم يجد في مراقبته للمشهد سوى النظر بتأمل وفخر وحيرة ليتعلم كيف تنهض الأمم العظيمة وتحقق أحلامها وأخيرا وليس آخرا، لقد وعدنا وأوفينا وأثبتنا أننا جيش الشعب واننا درعه الواقي الذي يحميه وسيفه البتار ضد أعدائه - اللهم أكرم هذه الأمة في اختيارها وسدد على طريق الحق خطاها - عاشت
مصر وعاش شعبها وعاشت قواتها المسلحة.
أكد الفريق أحمد شفيق المرشح لرئاسة الجمهورية أنه يتعهد للشباب أن يعيد الثورة اليهم بعد أن اختطفت منهم ، كما تعهد للشعب المصرى أن تكون الصدارة للشباب .
وأكد الفريق شفيق فى مؤتمر صحفى عقده ظهر السبت أنه لا يسعى الى الرئاسة من أجل سلطة ولكنه يسعى الى أن يخدم الناس وليقود مصر الى عهد جديد.

أكد الفريق أحمد شفيق، المرشح الرئاسى، أن من حق كل مواطن أن يشارك فى بناء الوطن، ولا يمكن لعقارب الساعة أن تعود للوراء، وقال إن مصر شهدت انتخابات عظيمة لم يكن لها أن تتم لولا الثورة المجيدة، التى قام بها شباب مصر، فتحية للثورة العظيمة.

وأضاف شفيق أنه لا خصومة له مع أحد وأنه يمد يده إلى الجميع، لأن مصر للجميع بلا استثناء أو إقصاء.

وأضاف أنه لايرى غضاضة أن يتم تشكيل حكومة برئاسة شخصية تنتمى لجماعة الاخوان المسلمين ،مؤكدا أن مانقل عنه من تصريحات تسىء للثورة غير صحيح.

وقال شفيق أنه لامكان لاعادة النظام السابق ولا يمكن لعقارب الساعة أن تعود للوراء ووجه كلمة الى الشعب المصرى بكل طوائفه من شباب الأحزاب والالتراس ومن لا ينتمى الى أى حزب وأكد أنه يقبل الحوار مع كل السياسيين من كل التيارات وتعهد بالاخلاص لكل مبادىء ثورة 25 يناير وأكد أنه لا استقصاء ولا استثناء لاى أحد من التيارات .

وأكد أنه لايوجد صدام حاد فى السياسة فالاخوان لهم دورهم والبرلمان لهد دور والرئيس له دور وفى النهاية أى صدام يضر بمصلحة الوطن.

ووجه شفيق الشكر لكل مرشحى الرئاسة وكل من أعطاه صوته ومنحه ثقته وقال"اتعهد الان لكل من منحني صوته ولكل المصريين ، سنبدأ عصرا جديدا،ولاعوده للوراء ، سنبني بلدا عصريا حديثا ، سنحقق العداله الاجتماعيه ،لن نعيد انتاج ماسبق ..مافات .. قد فات وماكان ..لن يعود ، لن نتحارب .. ولن ننتقم ..بل نعمل معا ..من اجل بلد يحتوي الجميع .

وأضاف "لقد شهدت مصر انتخابات غير مسبوقه ،لامثيل لها ، مؤكدا أنه لم يكن لها ان تتم لولا ثوره ٢٥ يناير المجيدة ووجه التحيه الي هذه الثوره العظيمه وتعهد بان نخلص لندائها الذي طالب بالعدل والحريه

وأكد أنه لم يكن لهذه الانتخابات ان تتم لولا شهداء مصريين ضحوا بارواحهم من اجل وطنهم وتعهد بان تعود الي ذويهم كل الحقوق الواجبه ، وان نخلص لسيرتهم .

وقال "لقد تنافست في هذه الانتخابات مع شركاء لا خصوم ،وسعينا جميعا الي ان نحقق لمصر ديموقراطيه تعطشت اليها ،اختلفت رؤانا .. تعددت مناهجنا ، تلك هي طبيعة الديموقراطيه ..

وأكد أنه لم تزل لكلمه هذا الشعب العظيم ..بقيه ، سوف نعرفها جميعا في نهايه الجوله الثانيه من السباق الديموقراطي ، حين يختار الشعب رئيسه الجديد ، رئيس الجمهوريه الجديده وفي نهايه الجوله الاولي من هذا التنافس الانتخابي .. تنافس لم يكن صراعا.

وقال شفيق"لا يبقى الا الاحترام المتبادل والتقدير العميق لكل المصريين وأتعهد أن نعمل سويا من أجل مصر ..مصر للجميع لمن فاز ومن خسر"

وخاطب الشعب قائلا" شعب مصر العظيم سأعيد الامن وفقا لقانون نحترمه جميعا ويطبق على الجميع.. تعهدت بالاستقرار وسأحققه..لكى نبدأ جميعا فى إحياء البلد ..تعهدت بالعدل الاجتماعى والمصريون جميعا طالبوا بذلك فى الثورة وملايين الاصوات قالت أنها تريد ذلك."

واضاف"عهدى بالعدالة الاجتماعية قائم لا تنازل عنه..نظام تأمين صحى شامل مهما كانت التكلفة ...تنمية فى كل أنحاء مصر تستفيد منها كل الطبقات تطوير شامل فى التعليم وخدمة صحية مقبولة..وسائل نقل محترمة.. والا يغمض لى جفن إلا من أجل حل أزمة البطالة وكل هذا لن يتحقق بدون إستقرار والذى لن يتحقق بدون أمن."

وتابع شفيق"يعتقد البعض أننا لابد أن نبنى التحالفات والصفقات الانتخابية.." وقال "أمد يدى للجميع أقبل الحوار مع كل السياسيين من كل التيارات وأنا متحالف مع الشعب لا نسعى لحكم من أجل سلطة ولكن من أجل خدمة الناس ولا نسعى لرئاسة.."أدعوكم جميعا لعقد صفقة مع الشعب ولن تتحقق بدون الاخلاص للوطن وأهداف ثورة 25 يناير ..مصر للجميع ولا إقصاء."
صرح هشام النهراوى أحد أعضاء الفريق الرئاسى لحملة حمدين صباحى بأن الأخير رفض التحالف فى جولة الإعادة سواء مع أحمد شفيق أو المرشح الإخوانى الدكتور محمد مرسى.

وأضاف النهراوى فى تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد"أن صباحى رفض التحالف مع المرشح الإخوانى محمد مرسى وذلك لأنه يرفض فكرة أن يستحوذ فصيل بعينه على الحكم والبرلمان.
وشدد النهراوى على أن الفريق شفيق قام بالاتصال بصباحى طالبا دعمه فى جولة الاعادة، إلا أن صباحى رفض تأييده حفاظا على دماء الشهداء واسترجاع النظام المخلوع مرة أخرى.

وكان الدكتور محمد مرسي قد أجرى اتصالات بمرشحي الرئاسة الثوريين وقادة القوى الوطنية لدعوتهم لاجتماع عاجل اليوم السبت للاتفاق علي خطوات محددة للتوحد من أجل إنقاذ الثورة.

اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد - صباحى يرفض التحالف مع شفيق ومرسى

أكد الدكتور أحمد كمال أبو المجد عضو المجلس الاستشارى والفقيه الدستورى، التأكيد على أهمية التوافق الوطنى فى هذا الظرف الدقيق الذى تمر بها مصر حاليا، ورحب بكافة الجهود التى تدعو الى التوافق خاصة بعد انتهاء الجولة الاولى من انتخابات الرئاسة فى مصر.

وقال ابو المجد، فى اتصال هاتفى لوكالة انباء الشرق الاوسط من الكويت، إنه لابد للقوى السياسية المصرية ان تتوافق لانه بالتوافق يكسب الجميع والتوافق يحمى الجميع فى الوطن وهو الافضل فى هذه المرحلة، مشيرا إلى أهمية أن تكون هناك مبادرة توافقية تجمع الجميع حول أجندة قومية مصرية تعلو على اجندات خاصة ضيقة .

ولفت الى ان مصر قدمت للعالم تجربة انتخابية ديمقراطية ايجابية ونزيهة وشهد بها الجميع من هنا وهناك، مشيرا الى انه سيقوم فور عودته من الكويت يوم 28 مايو الحالى بالاتصال بجميع القوى السياسية وخاصة الطرفين الذين يتنافسان على كرسى الرئاسة، وانه مستعد لتقديم المشورة وتقديم كل مايلزم من أجل اتمام التوافق الوطنى لحماية مصر فى هذا الظرف الدقيق .
«حملة مضطرون وعاصرين على نفسنا لمون، وهنبقى مرسيون، شعار يردده البعض، تعصر لمون، تعصر برتقال، المهم متديش للفشيق فريق».. بهذه الكلمات دشن عدد من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي، «فيس بوك»، في ساعة متأخرة من ليل الجمعة، صفحة بعنوان: «مضطرون وعاصرين على نفسنا لمون».

وعلقت الصفحة الداعية إلى انتخاب مرشح حزب الحرية والعدالة، الدكتور محمد مرسي، بدلا من الفريق أحمد شفيق، في جولة الإعادة، قائلة: «اعصر يا إخواني إنت كمان على نفسك لمونة، وبلاش تقول لي ما قدامكش إلا مرشح الإخوان دلوقتي، وما كنتوش هتعرفوا تعيشوا من غيرنا!».

وعلقت صفحة «مضطرون وعاصرين على نفسنا لمون»، بشكل ساخر على نتائج الفرز شبه النهائية للانتخابات الرئاسية، قائلة: «حكمة قالها أحمد سبايدر زمان، معرفناش معناها غير دلوقتي»، مستشهدة بقول سبايدر: «أووووووقسم بالله يا شعب إنتوا ما عارفين إنتوا رايحين على فين»، خاتمة الاستشهاد بقولها: «كم أنت عظيم يا سبايدر!!».

وقال أدمن الصفحة: «إنتم فاكرين إن هدفي أقنع نفسي، وأقنعكم إننا نعصر علي نفسنا مزرعة ليمون وننتخب مرسي بس؟، طب والناس اللي في الشارع، أو مش معانا في الصفحة ؟، لازم كل واحد فينا ميسيبش حد يعرف إنه حيقاطع أو حينتخب شفيق، غير لما يغير له رأيه».

وبرر ذلك قائلا: «أنا عمري ما اتكلمت في حوارات حلال وحرام في الانتخابات، بس حاسس إن ربنا حيحاسبني لو معملتش كده، وأقنعت الناس حيحاسبني علي تقصيري، مش كده؟».

ورفضت صفحة «مضطرون وعاصرين على نفسنا لمون»، التي وصل عدد أعضائها في ليلة واحدة لأكثر من 4 آلاف مشارك، ما يدعو إليه البعض بمقاطعة الانتخابات الرئاسية في جولة الإعادة إذا تمت بين مرسي وشفيق، حتى لايعود نظام مبارك من جديد، قائلة: «على رأي المثل، المضطر يعمل إيه، المضطر يعصر لمونة وينتخب مرسي».
قال الناشط وائل غنيم إن الكرة الآن فى ملعب جماعة الإخوان المسلمين التى يجب عليها أن تقوم بدورها الفاعل كأكبر قوة سياسية خارج إطار النظام السابق، على أن تسعى لتوحيد الصف وتضع أجندة وطنية حقيقية تؤدى إلى التوافق وتضمن عدم احتكار السلطة فى مصر.

وأكد غنيم على صفحته الرسمية "فيس بوك" أن جماعة الإخوان المسلمين ستظل القوى السياسية الأكثر تنظيما بين القوى السياسية، قائلا: "ماكينة جماعة الإخوان المسلمين الانتخابية فى ظل الضعف الشديد للتيارات السياسية المنافسة لها ستظل الأقوى والأقدر على حشد الأصوات لصالح مرشّحيها بغض النظر عن جودة أو سوء أداء الجماعة السياسى، ولكنها ومع قوة حشدها لم تتجاوز نسبة الـ 30% والممثلة فى كل الأصوات التى حصل عليها د. محمد مرسى".

وأوضح غنيم أن التيار الإسلامى بالرغم من الأصوات التى حصل عليها مرسى ومن قبلها فى الانتخابات البرلمانية إلا أن تأثيره على المواطن المصرى بدأ يتراجع، مشيرا إلى أن التيار الإسلامى فى مصر استطاع الحصول على ثقة 6 من كل 10 ناخبين فى انتخابات مجلس الشعب، ولكن هذه النسبة انخفضت إلى 4 من كل 10 فى انتخابات الرئاسة، وهذا الانخفاض (نسبته 33%)، ويجب أن تستوعب القوى المحسوبة على التيار الإسلامى هذا الأمر.

وأضح غنيم أن الكثير من المصريين اختاروا شفيق لخوفهم من الإسلاميين الذين وجهوا الكثير من الرسائل السلبية للشعب فى الفترة الأخيرة وركز الإعلام على أخطائهم ووضع عليها المجهر، كما روّج ضدهم الكثير من الشائعات غير الصحيحة، وكذلك نتيجة لرغبتهم فى الاستقرار الذى أصبحوا يبحثون عنه أملا فى أوضاع اقتصادية أفضل.

وطالب غنيم الثوار بالتوقف عن الاتهامات لمن صوتوا للفريق أحمد شفيق وأن ينسوا منهج الإقصاء لمن يخالفهم الرأى، قائلا: "آسف! أرجو أن يتوقف الثوار عن توجيه وابل السباب والاتهامات لمن انتخب أحمد شفيق وأن يفكروا بشكل أكثر واقعية وألا يستبعدوا دورهم كثوار بأدائهم السياسى والإعلامى السيئ طوال الفترة الماضية فى إنجاحه، ولا يجب أن نوجّه دائما اللوم للآخرين، وننسى ما نرتكبه من أخطاء بعضها كان جسيما فى حق أنفسنا وفى حق الثورة، وأرجو أن يعيد الكثيرون تفكيرهم فى المنهج الإقصائى الذى يتبعوه مع كل من يخالفهم فى الرأى".

وتابع غنيم: "لازم نفهم إن اللوم مش لأهالينا عشان اختاروا من لا نريد، إنما اللوم لأنفسنا إننا معرفناش نوصل لهم ونقنعهم بمنطق اختياراتنا، وكمان لازم نفهم كويس إن دى أول مرة الشعب يختار من يحكمه بعد عشرات السنين من حرمانه من الحق ده وطبيعى الاختيار هيكون له معايير مختلفة عند كل واحد مننا".

ووجه غنيم اللوم لكل من حمدين صباحى وعبد المنعم أبو الفتوح لتفضيل كل منهما استكمال السباق منفردا، قائلا: "يجب ألا نلوم الشعب على اختياراته وألا ننساق إلى دعاوى الإساءة إلى الشعب الذى أثبت أنه وبرغم حداثة علاقته بالديموقراطية يمارسها بشكل جيد، ويجب ألا نلوم أى ناخب على تفتيت أصوات المرشحين المحسوبين على الثورة فى صالح أحمد شفيق، المنطقى أن يوجه اللوم للمرشحين (حمدين وأبو الفتوح) على عدم تقديرهما للموقف تقديرا سياسيا صحيحا وتفضيل كل واحد منهما الاستمرار فى السباق منفردا".

وأكد غنيم أنه سيحترم نتيجة الانتخابات مهما كانت طالما أنها لم تزور، لأنها تمثل إرادة واختيار الشعب، وقال أنا منزلتش يوم 25 يناير 2011 عشان أقول مبارك دكتاتور سيئ فإحنا كثوار فى الميدان هنشيله ونجيب حد تانى بمزاج اللى فى الميدان يحكم مصر، أنا نزلت عشان إرادة الشعب المصرى مسلوبة من عشرات السنين فى اختيار من يحكمه بغض النظر أنا متفق اختيار الأغلبية ولا لأه، وده الضامن إن ثورتنا تسير دائما فى الطريق الصحيح ولا يخطفها أى حد أو يختزلها فى اختياراته".

وفى النهاية قال غنيم: "لأول مرة فى مصر يحدث فى مصر: انتخابات شديدة التنافس بين كل المرشحين، والشعب يشاهد بعينه كيف أنه هو الذى يأتى بمن يحكمه. أركان الدكتاتورية تتساقط بغض النظر عن الفائز والخاسر وهذه هى المعركة الأهم فى تاريخ وطننا".
قال الكاتب والسيناريست بلال فضل، إنه من السهل على الشعب المصرى أن يقوم بمواجهة الإخوان إذا ما وصلوا للرئاسة من خلال مرشحهم الدكتور محمد مرسى، ولكنه من الصعب على الشارع أن يواجه الفريق أحمد شفيق، ويقوم بتغييره، لأنه يمثل رأس إخطبوط من ألف ذراع.



وأوضح فضل، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى الشهير "توتير"، أن شفيق لو وصل لمنصب رئيس الجمهورية، فسوف يكون من الصعب جدًا على الشعب أن يطيح به لأنه يعد رأسًا لإخطبوط من ألف ذراع "هيصحى تانى وهتاخد تلاتين سنة تانى لمحاربته".



وقال فضل: نعم الشعب لا يزال يريد إسقاط النظام، بدليل أن الأغلبية ذهبت للأصوات القادمة من قلب الثورة على اختلافها، وهذا يكفى كضمان ضد هيمنة الإخوان.
بدأت جماعة الإخوان المسلمين الاتصال بمنافسيها السياسيين من بينهم مرشحون خرجوا من السباق الرئاسي في محاولة منها لحشد الدعم لمرشحها الذي سيخوض جولة الإعادة امام احمد شفيق اخر رئيس وزراء في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك.

وقالت الجماعة محذرة "من محاولات مستميتة من اجل إعادة انتاج النظام القديم بحلة جديدة" ان على الاحزاب التي ايدت الثورة التي اطاحت بمبارك من السلطة "التوحد من جديد حتى لا تسرق منا الثورة وحتى لا تضيع هذه الدماء هباء."

وتصدر محمد مرسي مرشح الاخوان المسلمين المرشحين في الجولة الاولى من الانتخابات تلاه شفيق في المركز الثاني بفارق طفيف وفقا للنتائج المعلنة حتى الان ، فيما ينتظر اعلان النتيجة الرسمية الثلاثاء.

وبهذه النتيجة يتنافس في جولة الاعادة المقررة يومي 16 و17 يونيو قائد سابق لسلاح الطيران وصف مبارك بانه مثل أعلى له وجماعة اسلامية تعامل معها الرئيس المخلوع كعدو للدولة.

وقال احمد شفيق انه لا يرى أي غضاضة في فكرة تشكيل حكومة برئاسة الاخوان المسلمين في عرض على ما يبدو للجماعة التي يستعد لمواجهتها في الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة في الشهر المقبل.

وستكون الاعادة لحظة تاريخية بالنسبة لمصر وللمنطقة حيث تمنح الناخبين الخيار بين استمرار الحكم على ايدي رجال لهم خلفيات عسكرية وبين حكومة بقيادة جماعة اسلامية طالما عانت من القمع ولها تأثير اقليمي كبير.

وهذا خيار لا يروق للكثير من المصريين سواء بدافع الخوف من ان فوز شفيق سيمثل ضربة للآملين في الاصلاح او من دافع القلق من ان فوز الاخوان المسلمين سيوجه البلاد نحو حكم اصولي.

ومن المقرر ان يسلم المجلس العسكري الذي يحكم البلاد منذ الاطاحة بمبارك السلطة للرئيس المنتخب في اول يوليو تموز في اخر حلقة من عملية انتقالية اتسمت بالفوضى وبالدموية في بعض الاحيان.

ورغم حلول مرشح الاخوان وشفيق في صدارة الترتيب بالجولة الاولى التي جرت الاربعاء والخميس اظهرت النتائج غير الرسمية ان المنافسة كانت متقاربة جدا حيث فصلت ثمان نقاط مئوية فقط بين المتنافسين الاربعة الاوائل.

وقال إليجا زاروان من المجلس الاوروبي للعلاقات الخارجية في لندن انه "يتعين على الاخوان المسلمين التواصل على نحو موسع ودراماتيكي مع هذا المركز ومع غيره من الاحزاب السياسية الاخرى اذا ما كان لديهم اي امل في الفوز بدعمهم واي امل في الفوز بالرئاسة."

وقال مسئول بجماعة الاخوان المسلمين إنها ستدعو سياسيين بارزين خرجوا من سباق الرئاسة لمحادثات تشمل جدول أعمالها منصب نائب الرئيس وحكومة ائتلافية في المستقبل.

وقال ياسر علي المسئول في الجماعة إن من بين المدعويين المرشح الاسلامي المستقل عبد المنعم ابو الفتوح والمرشح الناصري حمدين صباحي.

وتمثل المبادرة محاولة جديدة من قبل الاخوان للتواصل مع قوى اخرى اتهمت الجماعة بانها تسعى للسيطرة على الحياة العامة منذ الاطاحة بمبارك وهو الاتهام الذي ينفيه الاخوان بشدة.

وقال عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن الجماعة "نعلن عن مبادرتنا لدعوة كل القوى السياسية الوطنية والثورية لحوار وطني جادّ نناقش فيه مصير مصر في ظل التحديات التي تواجهنا جميعًا ونبحث معًا سبل إنقاذ ثورتنا المباركة."

ورغم دورها القيادي لسنوات ضمن الحركة الاصلاحية في مصر الا ان جماعة الاخوان بدت معزولة بشكل متزايد عن غيرها من الاحزاب منذ الانتفاضة حيث واجهت في البداية اتهامات بانها كانت بطيئة في الانضمام للثورة وانها اذعنت بعد ذلك للمجلس العسكري الحاكم.

وتقوضت الثقة في الاخوان بدرجة اكثر عندما قررت في اللحظات الاخيرة خوض انتخابات الرئاسة متراجعة عن تعهدها السابق بعدم الدفع بمرشح في الانتخابات. وتقول الجماعة التي تأسست في عام 1928 انها هدف لحملة خبيثة يشنها معارضوها.
أعلن حزب "الوسط" برئاسة المهندس أبو العلا ماضي، أنالحزب سيتعاون مع قوى الثورة التي حصدت ما يقرب من العشرة ملايين صوتاً في الانتخابات الرئاسية في بحث أفضل السبل لتحقيق أهداف الثورة ومواجهة المرحلة المقبلة.

واكد الحزب في بيان له اليوم السبت ان الوسط سيظل واقفاً فى خندق الثورة وضد رموز النظام السابق "بفساده واستبداده". وأوضح البيان ان هذا القرار اتخذ في اجتماع المكتب السياسي لحزب الوسط مساء امس الجمعة حيث تمت مناقشة نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت يومى 23 و24 مايو الجاري.

وحيا حزب الوسط شهداء ثورة 25 يناير ومصابيها الذين كتبوا بدمائهم تاريخا جديدا لمصر، وأضاف البيان "فلولا تضحياتهم الغالية لما شهدنا ذلك اليوم العظيم الذى خرج فيه المصريون يعبرون عن رأيهم بحرية لاختيار من يتولى الرئاسة."وقال الحزب ان نتائج المرحلة الأولى من العملية الانتخابية لاختيار الرئيس تعنى بوضوح انتصار الثورة المصرية، فهى حصلت على أكثر من 60% من أصوات الناخبين.

وتابع البيان :"والحزب، إذ أيد الثورة وشارك فيها منذ اليوم الأول يعتبر أن هذا الانتصار يعنى أن شعب مصر الأبى سيكمل مشواره الطويل نحو مجتمع الحرية والعدل والديمقراطية. ونحن فى حزب الوسط نحترم اختيارات شعب مصر كامل الاحترام."
بعد ظهور نتائج فرز أصوات الناخبين المصريين، فى الانتخابات الرئاسية ، وتأهل الدكتور محمد مرسى مرشح جماعة الإخوان المسلمين، والفريق أحمد شفيق، لجولة الإعادة ، يأتى "عمرو موسى" وزير الخارجية المصرى السابق، والأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، فى المركز الخامس لنتائج التصويت، مخالفاً جميع التوقعات والمؤشرات التى منحته الصدارة قبل بدء انتخابات الرئاسة.

"عمرو موسى" الذى خرج علينا بالعديد من التصريحات طيلة فترة الدعاية الإنتخابية، بأنه "قد التحدى"، ويحلم بدولة مصرية ثانية ينعم فيها المصريون بكامل حقوقهم وحريتهم، لم يصمد كثيراً أمام الفريق أحمد شفيق، واستطاع شفيق أن يحصد أغلب الأصوات، وخاصة "الكتلة القبطية" التى حسمت الصراع، واتجهت لدعم "شفيق"، ويتضح ذلك خلال نتائج الفرز بمحافظات الصعيد، وبعض المناطق بالقاهرة الكبرى مثل شبرا.

"موسى".. خرج علينا مؤخرا أنه ينتظر تنازل الفريق شفيق لصالحه، إلا أن ذلك يكشف أن "موسى" رغم خبراته السياسية لم يدرك حجم "شفيق" جيداً، وقيمة معركة اللحظات الأخيرة للانتخابات، فرجل الطيران حسم الصراع أمام الدبلوماسى المخضرم، واتجه للأقباط ودافع بقوة عن الجيش، وهاجم من حاول اقتحام وزارة الدفاع، بل ولجأ إلى برنامج "توفيق عكاشه" لكسب بعض أصوات أهل الريف، لأن أنصار "عوكشه" لا ينتخبون رئيساً يجهل كيفية "تزغيط دكر البط"، وبالتالى لم يترك "شفيق" مكاناً إلا وطرق بابه ولعب على أوتاره، وقالها صراحة "هى الخطة ماشية كده" بمعنى أن أسهمه تزداد فى اللحظات الاخيرة قبل بدء الانتخابات.

"موسى" - وفقا لجريدة الدستور - عجز عن تحقيق شعاره الإنتخابى "أحنا قد التحدى"، فى حين أن الفنانة ماجدة زكى نجحت فى إعلانات "روابى" أن تحقق شعار الإعلان "روابى.. وتحدى".

انتخابات الرئاسة المصرية 2012 حملت دون أدنى شك نهاية مأساوية لـ"موسى" فى ظل نتائج الفرز "المخزية" مقارنة بالنتائج التى تمناها انصاره، خاصة بعد المناظرة الشهيرة بينه وبين الدكتور "أبو الفتوح"، والتى ظهر فيها موسى وكأنه "رئيس" لمصر.

"موسى" الذى يرفض اتهامه بأنه من رجال النظام السابق "الفلول" بل يقولها صراحة "ثورى"، وأنه عارض سياسات مبارك، توهم أن الطريق إلى قصر العروبة ممهداً له، وتعامل على هذا الأساس من خلال جولاته الانتخابية وتصريحاته، ومن اكثر التصريحات التى لا يمكن لأحد أن ينساها "يجب أن يأتى رئيس لمصر شاب فى فترة الرئاسة بعد القادمة"، مشيراً بصفة ضمنية أن انتخابات الرئاسة هذه الفترة محسومة له وحده.

فى النهاية.. نستطيع القول أن "شفيق" نجح فى حسم المعركة بينه وبين "موسى" لصالحه، وأنه على أعتاب التأهل لجولة الإعادة مع مرشح الإخوان "مرسى".. أما وزير الخارجية السابق "موسى" الذى توقع معظم المصريين باكتساحه للانتخابات "خرج ولم يعد".
ظهر الإعلامي محمود سعد علي شاشة قناة النهار لتقديم برنامجه "آخر النهار", وذلك رغم مزاعم حملة شفيق حول استبعاد القناة لسعد من تغطية الانتخابات بعد هجومه على مرشحهم.

وتحدث سعد عن الأزمة التي وقعت بينه وبين إدارة القناة بعد هجومه على شفيق قائلا: "أنا لست مذيع نشرة لكي التزم بالحيادية" وطول عمري بشتغل صحفي وليا رأيي.. وأنا تعودت طول عمري وأنا بشتغل في التلفزيون اني صحفي وليا رأيي.

وأضاف - وفقا لموقع البديل - أن الخلاف الذي حدث مع إدارة القناة في الصباح خلاف حول وجهة نظري قائلا " مقدرتش اخبي مشاعري عند قراءتى خبر تصدر الفريق شفيق المركز الثاني في سباق الانتخابات الرئاسية.

وأشار إلى انه تم رفضه من قبل في التلفزيون المصري بسبب خلافه مع وزير الإعلام السابق انس الفقي حول حلقة عن الثورة والثوار ومطالبهم المشروعة في المقابل قال له الوزير " سأتركك تقول ما تشاء عن الثوار لمدة خمس دقائق" وبعدها تعمل حلقة كما ينبغي أن تكون.

يذكر أن مصادر مقربة من سعد كانت قد قالت في تصريحات خاصة لـ"البديل" إن إدارة القناة أبلغت سعد خلال الفاصل الإعلاني، بضرورة التزامه الحياد، وتابعت:"خرج سعد من المكان احتجاجا، وبعدها زار فريق من إدارة القناة المذيع في بيته وصالحوه، وتفهمت القناة موقفه، ووافق سعد على العودة للظهور على شاشة النهار.
أعلنت حركة "6 أبريل" انها لن تسمح بنجاح الفريق أحمد شفيق في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية ، قائلة : " نحن الآن بين خيارين أما احتكار السلطة المتمثل في محمد مرسي ، وإما عودة النظام القديم المتمثل في احمد شفيق ، والاثنين ورائهم تنظيمات تسعى لاحتكار السلطة ".

وأكدت الحركة ، خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم السبت للإعلان عن التقرير النهائي لمراقبة الانتخابات الرئاسية ، أن احمد شفيق ليس له حق في الانتخابات الرئاسية بموجب قانون العزل السياسي ، فضلاً عن العديد من قضايا الفساد والرشوة التي تواجه والكم الكبير من التجاوزات والخروقات في الانتخابات.

وأضافت "أنها ستسعى لكشف التجاوزات الانتخابية لشفيق ولن تدعمه بأي حال من الأحوال ، لأنه من فلول النظام السابق فكيف لنا أن نتعامل مع نظام مبارك ونحن قومنا بثورة لإسقاطه هو ونظامه ؟، وشفيق بالأساس ضد الثورة ومطالبها فكيف سيحقق مطالب الثوار" .

وفيما يخص تأييد "6 أبريل" للمرشح الإخواني في جولة الإعادة محمد مرسي ، أكدوا "أن تدعيم مرسى مطروح ولم نحدد حتى الآن من سنرشح وهناك أيضا قوى سياسية بالوسط لم تحسم أمرها حتى الان في الاختيار".
مصادر من حملة مرسى أن الدكتور محمد مرسى مرشح حزب الحرية والعدالة وجماعة الإخوان المسلمين أجرى اتصالا بعمرو موسى المرشح الخاسر فى الانتخابات الرئاسية لحضور المؤتمر المزمع عقده اليوم، السبت، بحضور عدد من المرشحين والقوى السياسية للم الشمل.

وقالت المصادر إن مرسى تحدث إلى عمرو موسى لضرورة توحيد الصف ضد محاولة إنتاج النظام القديم، وعدم ترك الفرصة أمام أحمد شفيق للفوز بالانتخابات الرئاسية، مشيرة إلى أن الاتصال جاء لضمان الحصول على الكتلة التصويتية لعمرو موسى فى جولة الإعادة.

وكان الدكتور محمد مرسى بدأ أمس اتصالات ومشاورات مع عدد من مرشحى الرئاسة، ومع بعض الشخصيات السياسية والوطنية لعقد اجتماع تشاورى اليوم، بهدف التشاور والتنسيق حول أفضل السبل لمواجهة التحديات الكبيرة التى تواجه الوطن فى المرحلة القريبة القادمة.

واعتبر مرشح الإخوان أن اجتماع اليوم يستهدف بشكل أساسى الاتفاق على عدة نقاط، وخطة عمل محددة تناسب تحديات الفترة القادمة، بما يحقق أهداف الثورة، ويقطع الطريق على من يريد "سرقة الثورة"، حسب تعبيره، أو إعادة الزمن إلى الوراء، خاصة فى ظل وجود ما وصفه بمحاولات لإعادة النظام القديم فى "حُلة" جديدة.
أكدت حملة دعم حمدين صباحي رئيسا إن مرشحها لم يصدر أى تصريح من حمدين صباحي لأي وسيلة إعلامية بدعمه لأيا من مرشحي الإعادة، ونفت اتصالها بأي مواطن لدعم أي مرشح آخر نهائيا لأن مرشحها بحسب قولها "لم يخرج من السباق ولم تعلن النتيجة النهائية بعد".

وأضافت الحملة في بيان صحفي لها منذ قليل عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: "واجهت حملة حمدين صباحي كم من الشائعات لا حصر لها وآخرها ما صدر منذ ساعات عن مطالبة صباحي أنصاره بالتصويت لأحد المرشحين وهى شائعة لا أساس لها من الصحة".

أبدى الدكتور عفت السادات رئيس حزب مصر القومى وأحد الداعمين للفريق احمد شفيق فى سباق الرئاسة رضاءه عن النتائج المعلنة حتى الآن والتى تؤكد ان جولة الاعادة ستكون بين الفريق احمد شفيق والدكتور محمد مرسي مرشح جماعة الاخوان.

وقال السادات في بيان له الجمعة ان النتائج الاولية اكدت على صحة اختيار الحزب للفريق احمد شفيق رغم ما تحملناه من اساءات وتشكيك واتهامات ثبت كذبها جميعا بعد اقبال فئات كثيرة من الشعب المصري على اختيار الفريق شفيق ، وانه تم تشكيل غرفة عمليات فى الحزب تحت اشراف محمود رياض امين التنظيم قبل بدأ الانتخابات وتم التركيز على المحافظات التى للحزب ثقل فيها كالمنوفية والدقهلية والقليبوبية وسوهاج وجميعها جاءت بنتائج مرجوة.

وهاجم السادات المرشد العام للاخوان المسلمين محمد بديع ، قائلا كان الاخوان يتباكون ليلا ونهارا على دولة الحزب الواحد والتكويش الذى كان يفعله الحزب الوطنى والان يفعلون نفس الشئ ويريدون الاستيلاء على كل السلطات.

واكد السادات على ثقته فى حسن اختيار الشعب المصري الذى رفض حملة الارهاب الفكري والارهاب الدينى التى كانت موجودة واكد على ثقته على انحياز الشعب المصري لمرشح الدولة المدنية فى جولة الاعادة ، وطالب الفريق شفيق بالخروج بعد تأكيد النتيجة لرسم سياسة المرحلة المقبلة حال فوزه واعلانه ان مصر وطن يسع الجميع لكى نتفرغ لمرحلة البناء وتعويض كل ما فات.

المصدر: موقع أخبار مصر
توجه الفريق أحمد شفيق، رئيس الوزراء الأسبق، والمرشح لانتخابات رئاسة الجمهورية، الشكر إلى الشعب المصرى، قائلاً: "أشكر كل مصرى ومصرية منحنى صوته، وأعد الناخبين ومن حق الجميع أن يشارك فى بناء الوطن، وأشكر كل من منحنى صوته وثقته".

وأكد شفيق المرشح الذى يخوض جولة الإعادة فى الانتخابات الرئاسية، خلال المؤتمر الصحفى الذى عقده بمقر حملته بالدقى، اليوم السبت، أن الانتخابات الأخيرة لا مثيل لها ولم تكن لتتم لولا ثورة يناير، مشدداً على دور القوات المسلحة المصرية التى وعدت وأوفت.

وشدد المرشح لرئاسة الجمهورية على أن مصر لن تعود إلى الوراء، ولا مكان لإعادة إنتاج النظام السابق، ولا يمكن للعقارب أن تعود للوراء، مؤكداً أن الشعب المصرى سيستكمل كفاحه فى المرحلة التالية من الانتخابات، مضيفاً: "سعيت لأحقق لمصر ديمقراطية تعطشت إليها، وسنعمل وفق قانون يحترم حقوق الإنسان.. مصر للجميع ومن حق الجميع أن يشارك فى بناء الوطن".
دعا الدكتور عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء السابق، إلى الوحدة لاستكمال الثورة، وعدم مقاطعة جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية لقطع الطريق على التصويت ضد الثورة.

وقال "شرف" فى رسالة على حسابه بموقع "فيس بوك": "نحن فى خضم معركة أساسية لاستكمال الثورة، فالخيار الآن ليس بين فوز تيار أو هزيمته، وإنما بين خيار استكمال الثورة او انتهائها"، متابعاً: "يجب الالتفاف والوحدة واستيعاب الموقف وخطورته".

وأشار "شرف" إلى أنه خلال الفترة الماضية كان هناك كثير من المواقف والخيارات التى شقت الصف، بعضها حقيقى وأكثرها مفتعل أو تم تضخيمه لصناعة المشهد الذى نحن فيه الآن.

ودعا رئيس الوزراء السابق إلى عدم مقاطعة الانتخابات أو إبطال الأصوات، مشيرا إلى أن ذلك سيدعم اختيار التصويت ضد الثورة.

وقال: "لن يحمى الثورة إلا الشعب الذى قام بها، وعلى كل السياسيين استيعاب الموقف الكبير والتصرف بمرجعية وطنية ثورية فقط".

نفى مصدر أمني مسئول ما بثه أحد المواقع الاخبارية على شبكة المعلومات الدولية (الانترنت) حول قيام نقيب شرطة من قوات الأمن الأمركزي يدعى عبد الرحمن منصور النشار بتقديم بلاغ للنائب العام يتهم فيه مجموعة من ضباط الشرطة بالقيام بإصدار بطاقات رقم قومي لأمناء شرطة وعساكر أمن مركزي للسماح لهم بالتصويت في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية.



وأكد المصدر الأمنى - فى تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط - أنه ليس هناك فى سجلات الشرطة أي ضابط بهذا الاسم ، سواء من العاملين بالخدمة أو ممن أحيلوا الى التقاعد ، مشددا على حيادية وزارة الداخلية الكاملة ووقوفها على مسافة واحدة من كافة مرشحي الرئاسة ، وهى الحيادية التي كانت سببا رئيسيا فى نجاح خطة تأمين العملية الانتخابية بشهادة جميع المراقبين ووسائل الاعلام المختلفة .



وكان أحد المواقع الاخبارية على شبكة (الانترنت) قد بث خبرا بقيام النقيب عبد الرحمن منصور النشار من قوات الأمن المركزي بتقديم بلاغ للنائب العام يتهم فيه مجموعة من ضباط الشرطة لقيامهم بإصدار بطاقات رقم قومي لأمناء شرطة وعساكر أمن مركزي للسماح لهم بالتصويت فى الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية ، مشيرا الى أن الضابط ذكر فى بلاغه أن البطاقات الجديدة تستبدل فيها مهنة العساكر والضباط ، وذلك لزجهم فى صفوف الناخبين للتصويت لصالح أحد مرشحى الرئاسة أحمد شفيق، وأنه أرفق مع البلاغ صورا من البطاقات القديمة للعساكر والضباط وصورا للبطاقات الحديثة ، بالإضافة إلى صور لكشوف من دفاتر السجل المدني تثبت استخراج 900 ألف بطاقة من محافظة الجيزة.
حذّر الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين ، أبناء الشعب المصري من عودة "فلول" النظام السابق إلى سدة الحكم " إسقاط أحمد شفيق كأحد رموز نظام مبارك واجب ديني وشرعي وخلقي" هكذا أفتى الدكتور القرضاوى أثناء إلقاء خطبة الجمعة أمس من مسجد عمر بن الخطاب بالدوحة ، مشيرا إن كل من يحرص على دينه، ويعمل على إرضاء ربه، ويعمل لآخرته، ويعمل لمصلحة بلده، يجب عليه دينًا وشرعًا وخلقًا أن يجتهد لإسقاط هذا الظالم (أحمد شفيق) ويجتهد بعد ذلك في اختيار من يحكم.

وأضاف القرضاوى ، إن شفيق وصل للمركز الثاني في الانتخابات؛ بدعم الفلول من الحزب الوطني المنحل، ودعم من رجال أعمال عصر مبارك، وملايين الدولارات التي منحها الخارج لإعادة نظام مبارك من جديد، وهو ما يجب على الشعب المصري ألا يسمح به حتى لا يختطف الفلول ثورتهم المجيدة، التي سقط فيها أكثر من ألف شهيد.

وأشار قائلا نؤيد الإسلاميين ولا نقبل من يرفض الشريعة الإسلامية، لأنها مرجع الحكم الإسلامي، ونحن لا نريد حكمًا دينيًا ثيوقراطيًا يحكم الناس فيه رجال الدين، وإنما الأكفاء سواء كانوا رجال دين أو دولة، لكن مرجعهم الشريعة الإسلامية، وأدعو المصريين كلهم في الإعادة أن يتداركوا ما ما فاتهم في الجولة الأولى، فإذا كانت الإعادة بين إسلاميين هما الدكتور مرسي والدكتور أبو الفتوح فعلى كل واحد أن يختار منهما من يرى أنه الأحق والأصوب والأكثر قدرة على جمع الناس.
أعلن حزب "الوسط" برئاسة المهندس أبو العلا ماضي، أن الحزب سيتعاون مع قوى الثورة التي حصدت ما يقرب من العشرة ملايين صوتا في الانتخابات الرئاسية في بحث أفضل السبل لتحقيق أهداف الثورة ومواجهة المرحلة المقبلة.

واكد الحزب في بيان له السبت ان الوسط سيظل واقفا فى خندق الثورة وضد رموز النظام السابق "بفساده واستبداده"، موضحا أن هذا القرار اتخذ في اجتماع المكتب السياسي لحزب الوسط مساء الجمعة حيث تمت مناقشة نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت يومى 23 و24 مايو الجاري.

وحيا حزب الوسط شهداء ثورة 25 يناير ومصابيها الذين كتبوا بدمائهم تاريخا جديدا لمصر، وأضاف البيان "فلولا تضحياتهم الغالية لما شهدنا ذلك اليوم العظيم الذى خرج فيه المصريون يعبرون عن رأيهم بحرية لاختيار من يتولى الرئاسة."

وقال الحزب ان نتائج المرحلة الأولى من العملية الانتخابية لاختيار الرئيس تعنى بوضوح انتصار الثورة المصرية، فهى حصلت على أكثر من 60% من أصوات الناخبين.

وتابع البيان :"والحزب، إذ أيد الثورة وشارك فيها منذ اليوم الأول يعتبر أن هذا الانتصار يعنى أن شعب مصر الأبى سيكمل مشواره الطويل نحو مجتمع الحرية والعدل والديمقراطية. ونحن فى حزب الوسط نحترم اختيارات شعب مصر كامل الاحترام."
استنكرت قوى ثورية خلو جولة الاعادة من مرشح ثورى يعبر عن تطلعات وامال الشعب المصرى فى تحقيق حلمه بالحريه والدولة الديمقراطية والعدالة الاجتماعية خاصة مع ما تزامن من انتهاكات منهجيه اثناء المرحله الاولى للانتخابات لصالح مرشحين بعينهم مما ادى لخلو الاعاده من مرشحى الثورة .

وذكر بيان صادر عن القوى السبت أنها استقبلت دعوى الحوار التى دعت اليها حملة الدكتور محمد مرسى " مرشح حزب الحرية والعدالة الذراع السياسى لجماعة "الاخوان المسلمين" بصدر مفتوح كبادرة حسن نيه و تعاون نربطها باشتراطات و ضمانات كقوى ثوريه على ان يسبقها مشاورات بين القوى السياسية والثورية لبلورة مطالب وضمانات محددة تتفق عليها القوى السياسية والثوريه كى تكون عماد اى اتفاق يطرح فى اللقاء.

كما تتمنى البيان على القوى السياسيه والثوريه عدم التسرع فى اتخاذ القرار فى قبول دعوة الاخوان للحوار بدافع ضرورة التوحد فى وجه الفلول دون الاتفاق سويا على ماهية الضمانات و اليه التأكد من جديتها لضمان عدم استغلال هذا اللقاء كالعاده للدعاية الانتخابية لمرشح الاخوان بدون ضمانات و تعهدات حقيقية لتحقيق مطالب القوى الثورية و الوطنية التى يرتضيها الشارع الثورى وحفاظا على حقوق الشهداء ومكتسبات الثورة .

ويشار إلى أن القوى الموقعة على البيان هى : الجبهة الحرة للتغيير السلمى ، والمركز القومى للجان الشعبية ، و تحالف القوى الثورية ، وشباب حركة كفاية.

الاخبار المصرية و العالمية و اخبار الفن و المشاهير و الاخبار الرياضية و مشاهير و معالم مصر و اخبار العالم

تابعنا على الفيسبوك

اشترك فى القائمة البريدية ليصلك كل جديد

Delivered by FeedBurner

alexa

page rank

logo

English French German Spain Italian Dutch Russian Portuguese Japanese Korean Arabic Chinese Simplified