رئيس لبنان يستقبل وزير الصحة بالملتقى الصحى الإقتصادى ببيروت

وزير الصحة

وزير الصحة

طالب الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، العاملين في القطاع الصحي العربي، بتوحيد حاجاتهم إلى الأدوية المستوردة والإتفاق على تحديد أسعارها في جميع الدول العربية وفرضها على منتجي الأدوية، ما يؤدي إلى خفض أسعارها ويحقق وفرا يعود بالفائدة على مواطني هذه الدول، مشددًا على أهمية الجهد العربي المشترك لتحقيق مصلحة الدول والشعوب العربية في المجالات كافة.

وأكد الرئيس اللبناني، خلال لقائه مع وزير الصحة والسكان أحمد عماد الدين راضي الذي يشارك حاليا في الملتقى الصحي الاقتصادي ببيروت- إن الدول العربية تستورد أدوية من الخارج، إلى جانب ما تنتجه محليا، ولا توجد دولة عربية حققت اكتفاء ذاتيا من الأدوية.

وأضاف، أنه حال توحيد الجهود يمكن للدول العربية فرض أسعار موحدة على منتجي الأدوية التي تستوردها أدنى من تلك التي يطلبها الوكلاء ونحد من جشعهم وبذلك نحقق وفرا بملايين الدولارات ونحصل على حاجاتنا بأسعار معقولة.

وأكد وزير الصحة، الدكتور أحمد عماد الدين راضي، أهمية التنسيق بين المستشفيات والمؤسسات الصحية العربية، مشيرا إلى أنه عقد مع نظيره اللبناني جلسة محادثات تناولت أطر التعاون الصحي بين البلدين من خلال البروتوكولات التي تم الاتفاق عليها خلال الزيارة التي قام بها الرئيس عون للقاهرة واجتماعه مع الرئيس عبدالفتاح السيسي وكذلك خلال اجتماع الهيئة العليا المشتركة اللبنانية-المصرية خلال الزيارة التي قام بها رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري للقاهرة مؤخرًا.

وشارك في اللقاء رئيس اتحاد المستشفيات العربية محمد عبد الله والمدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية محمود فكري والأمين العام لاتحاد المستشفيات العربية توفيق خوجة وعضو اتحاد المستشفيات العربية عباس حجازي.

أ ش أ



ليست هناك تعليقات:

page rank