قائد الحرس الثورى: أمريكا ستدفع ثمنا باهظا فى حال فرض عقوبات جديدة

الحرس الثوري الايراني على استعداد للقيام بأي مهمةرويترز

هدد الحرس الثورى الإيرانى القواعد العسكرية الأمريكية فى المنطقة، وقال قائد الحرس الثوري محمد علي جعفري، إن الولايات المتحدة إذا أرادت مواصلة عقوبات الحرس الثوري والدفاع، عليها أولا أن تزيل القواعد الأمريكية حتى عمق 100 كلم حول إيران.

وأضاف اليوم، الأربعاء، فى كلمة له خلال مؤتمر قادة القوات البرية للحرس الثوري فى مدينة مشهد، “لتعلم الولايات المتحدة أن حساباتها الخاطئة ستكلفها الكثير كى تصححها”.

وتابع قائد الحرس الثوري الإيراني، قائلا أن ما أسماه برقعة النفوذ المعنوي للثورة الإسلامية قد اتسعت مضيفا نرى أنفسنا فى أغلب النقاط فى العالم إلى جانب المصالح الأمريكية، وزعم تحولنا بفضل هذه القدرة اليوم إلى قوى كبرى اقليمية وعالمية على حد تعبيره.

ولم يكن التهديد الأول للقواعد الأمريكية، حيث هدد أمس قائد القوات المسلحة الإيرانية، اللواء محمد باقري، قواعد الولايات المتحدة حال إدراج واشنطن الحرس الثوري على قوائم الإرهاب أو فرض عقوبات عليه، قائلا “فرض عقوبات أو إدراج الحرس الثوري على قوائم الإرهاب، يعد مجازفة كبيرة للولايات المتحدة وقواعدها وقواتها المنتشرة فى المنطقة”.

وفرضت الإدارة الأمريكية أمس الثلاثاء عقوبات اقتصادية على 10 مؤسسات و8 مسؤولين، بتهمة دعم برنامج إيران الصاروخي الباليستي والمشاركة فى أنشطة إجرامية دولية. وأعرب بيان أصدرته وزارة الخارجية الأمريكية عن قلق واشنطن إزاء سياسة طهران فى منطقة الشرق الأوسط، لا سيما الدعم الإيراني لحزب الله وحركتي حماس والجهاد الإسلامي فى فلسطين والحكومة السورية وجماعة “أنصار الله.



ليست هناك تعليقات:

page rank