طلاب إعلام الأزهر يرصدون قضايا المهمشين من خلال «برة الكادر»

ارشيفية

ارشيفية

اختار عدد من طلاب قسم الصحافة والنشر بكلية الإعلام جامعة الأزهر الشريف، اسم “بره الكادر”، ليعبر عن فكرتهم بمجلة مشروع تخرجهم.

وتناولت المجلة، عدة موضوعات، لتلقى اهتمامًا كافيًا في التغطية الإعلامية، في ظل تسليط الضوء على موضوعات يعتبرها الطلاب (بره الكادر).

ومن أبرز الملفات التي تناولتها ، “المجازفون” “عملاقة في عالم الأقزام”، والتي ترصد نجاحات أصحاب القدرات الخاصة والبطولات التي حققوها باسم مصر في ظل تلاشيها من قبل الإعلام.

وتتضمن “المجلة”، حوار مع “المارد الأحمر” الفنان محمد سعيد، الذي غزا الشوارع والفضائيات مؤخرًا؛ لتكشف عن مشوار حياته الفني، وطبيعة معيشته – على عكس ما يظن البعض، ومع “عزة عامر” أول ملكة جمال للوطن العربي على كرسي متحرك، وبعض أبطال العالم في مختلف المجالات.

كما تتضمن  بعض التحقيقات، والتي من أهمها ” عبدة الشيطان في مصر” و ” كواليس قسم الإدمان بسريا العباسية”، بالإضافة إلى ملف كامل عن السياحة الدينة -الإسلامية والمسيحية- وأهميتها، وتوسع الطلاب في الحديث عن “عروس الصعيد” مدينة البهنسا، والتي دفن بها نحو 4آلاف صحابي، وفيها عدد كبير من الآثار القبطية أبرزها “شجرة العذراء”، و “السبع بنات”.

فيما يسيطر الجانب الديني والاجتماعي على طرق المعالجة الصحفية بالمجلة، باعتبارها صادرة عن جامعة الأزهر، كما أنها تتميز بالبساطة والعمق، بعيداً عن التعقيد لتتناسب مع كافة الطبقات والفئات العمرية.

ويطمح الطلاب تحقيق المركز الأول بهذه المجلة؛ لتكون بداية لدخول مهرجانات خارج الكلية، واستمرار إصدارها.

ويتقدم كل القائمين على هذا العمل بخالص الشكر  للدكتور عبد الصبور فاضل، عميد الكلية، والدكتور أحمد زارع، وكيل الكلية، والدكتور عبد العظيم خضر، المشرف العام على مشروعات التخرج؛ لجهدة المبذول في المتابعة أولاً بأول والدكتور حسام شاكر، المشرف على المجلة، وجميع أعضاء هيئة التدريس بكلية الإعلام جامعة الأزهر.



المصدر اونا

ليست هناك تعليقات:

page rank