حماس: لهجة أبومازن “مستهجنة وتصعيدية”.. وعليه التوقف عن الترهيب والابتزاز

أرشيفية

أرشيفية

علق المتحدث باسم حركة حماس في غزة، حازم قاسم، على تصريحات رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، باتخاذ تجاه الحركة حالة عدم التعاون مع الوفد الذي سيصل القطاع خلال الأيام القادمة، قائلا إن اللغة التي تحدث بها عباس هي مستهجنة ولا تليق بشخص يدعي بأنه رئيس للشعب الفلسطيني أن يمارس لغة تصعيدية تهديدية مقابل خطاب ناعم وبسيط مع العدو الإسرائيلي.
وأضاف قاسم خلال لقاء له على فضائية “الغد” الاخبارية، مع الإعلامية يارا حمدوش، أن تلك اللغة تؤكد أن هناك حس انتقامي تجاه قطاع غزة بالمجمل وليس حركة حماس فقط، كما أنها تكشف أيضا أن قرار خفض رواتب موظفي غزة هو قرار سياسي بامتياز وليس اقتصاديا كما قيل، بهدف أن تغرق غزة بأزماتها لكسر حافز الصمود والمقاومة في القطاع والتي يعتبرها الرئيس عائق أمام استمرار مساره السياسي الفاشل الهابط – بحد وصفه.
وأوضح قاسم أن الحل يكمن في تطبيق اتفاق المصالحة وقيام حكومة الوفاق بمهامها في غزة وتوقف عباس عن سياسة ترهيب وابتزاز أهالي غزة.
وكان رئيس السلطة الفلسطينية قد أعلن قال خلال مؤتمر سفراء السلطة في العالم، الذي أقيم في البحرين بأنه سيتخذ خطوات جديدة تجاه حركة حماس بشأن الانقسام إذا لم تلتزم الحركة بما سيحمل لها من الوفد القادم من اللجنة المركزية إلى غزة خلال الأيام القادمة.

 

 

 

 



ليست هناك تعليقات:

page rank