خبير يوضح أسباب تدفق الأفارقة على اليمن

 أستاذ العلوم السياسية بمعهد الدراسات الإفريقية بجامعة القاهرة، الدكتور أيمن شبانة

أستاذ العلوم السياسية بمعهد الدراسات الإفريقية بجامعة القاهرة، الدكتور أيمن شبانة

قال أستاذ العلوم السياسية بمعهد الدراسات الإفريقية بجامعة القاهرة، الدكتور أيمن شبانة، إن السبب الرئيسي الذي جعل اليمن محطة أساسية للمهاجرين الأفارقة هو انعدام الاستقرار الامني بها، مشيراً إلى أن اليمن تستقبل مهاجرين يعبرون منها إلى السعودية أو مرتزقة يحاربون ضمن جماعة “الحوثيين” وميليشيات “عبدالله صالح”.

وأضاف شبانة خلال لقاء له على فضائية “الغد” الإخبارية، مع الإعلامية يارا حمدوش، أن اليمن أصبحت بيئة جاذبة لكل المرتزقة ممن يقاتلون من أجل المال، لافتا أن الأفارقة يتم استخدامهم فى تلك الحرب بعد هروبهم من ظروف شديدة السوء في بلادهم وسط البطالة وانعدام الخدمات، متابعا أن الأفارقة في السابق كانوا يهاجرون بعائلاتهم أما الآن فالهجرة أصبحت مرتكزة على فئة الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 17 إلى 27 عاماً.

وأوضح شبانة، أن هؤلاء الشباب فى سن يسمح لهم بالانخراط في محاور القتال، ولم تعد هناك فكرة الهجرة الأسرية، مضيفا أن هناك نوعين من التحركات لمواجهة تلك الظاهرة، الأولى عاجلة تتمثل في تكثيف الرقابة على السواحل وبناء الفواصل العازلة، والثانية هي تحركات بعيدة الأمد تتمثل في إصلاح الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية وتوفير الخدمات للأفارقة.



ليست هناك تعليقات:

page rank