الهباش: إسرائيل تسعى للهيمنة على القدس وتغيير الوضع التاريخي للأقصى

920159115244948أكد الدكتور محمود الهباش مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية أن إسرائيل تسعى لتكريس هيمنتها على القدس , وتغيير الوضع القانوني والتاريخي للمسجد الأقصى.

وأضاف الهباش أن إسرائيل تتعمد افتعال أحداث متتالية تختلف في صورتها ولكنها تتفق في الهدف وهو فرض الوجود الإسرائيلي وتهويد مدينة القدس الشرقية برمتها و منها المسجد الأقصى.

وأعرب المسؤول الفلسطيني عن قلقه من تصاعد اقتحامات المستوطنيين لباحات الأقصى، مضيفا أن ما يعجز عنه جيش الاحتلال يوكل أمره للمستوطنيين مضيفا أن الحكومة الإسرائيلية تتحمل مسؤولية الاقتحام لانهم دخلوا بتحريض وحماية واسناد من الجيش الإسرائيلي”.

وحذر أنه في حال استمرار الانتهاكات الإسرائيلية، فان الشعب الفلسطيني لن يصمت، مؤكدا أن الفلسطينيين لن يقبلوا أي سيطرة إسرائيلية على الأقصى.

وعلى الجانب الآخر اقتحم مستوطنون يهود باحات المسجد من جهة باب المغاربة صباح اليوم تحت حراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

حيث أوضحت مصادر محلية أن المستوطنين اقتحموا المسجد على دفعات منذ الصباح وإن 4 مجموعات حتى الآن قامت باقتحام باحات الأقصى كل مجموعة تتكون من 30 إلى 40 مستوطنا.

جدير بالذكر أن الأقصى شهد أكبر حملة اقتحام من قبل المستوطنين منذ عام 1967 بمناسبة ما يسمى “ذكرى خراب الهيكل”, حيث وصل عدد المقتحمين إلى 1264, بالتزامن مع تأديتهم طقوسا وشعائر تلمودية.



ليست هناك تعليقات:

page rank