الحكومة الفلسطينية تحذر من إندلاع حرب دينية

20228550_1407374649344748_4985091213161408944_n

جددت حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية اليوم (الجمعة) مطالبتها العالم بالوقوف عند مسؤولياته والتحرك العاجل لوقف التصعيد الخطير في مدينة القدس العربية المحتلة.محذرة من أن ما تقدم عليه سلطات الاحتلال في مدينة القدس هو زج بفلسطين في أتون الحروب الدينية والطائفية الرهيبة المفروضة على المنطقة.

وأدان المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود في بيان صحفي حملة الاعتقالات والملاحقات الاحتلالية في صفوف أبناء الشعب الفلسطيني والتي طالت شخصيات وطنية وقيادية مقدسية، والإجراءات التي جددت فرضها سلطات الاحتلال على مدينة القدس والقيود الجائرة والمرفوضة على دخول المصلين للمسجد الأقصى المبارك.

وطالب المحمود بتحرك سريع على مستوى القمة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي واتخاذ موقف جاد وحازم وفوري لوقف التدهور الذي تقوده سلطات الاحتلال في مدينة القدس العربية المحتلة وفي مقدمته وقف المساس بالمسجد الأقصى المبارك وبأبناء الشعب الفلسطيني في المدينة.

وقال إن حكومة الاحتلال ترفض جميع النداءات والمطالبات والضغوطات العربية والدولية والإقليمية لوقف إجراءاتها وتستمر في سياسة التصعيد الخطير من خلال الإصرار على محاولات تغيير الوضع التاريخي القائم في المسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس العربية المحتلة وهو الأمر الذي يعد اعتداء صارخا ومرفوضا رفضا قاطعا على أقدس مقدسات العرب والمسلمين وعلى عاصمة دولة فلسطين التي تعترف بها معظم دول العالم.



ليست هناك تعليقات:

page rank