المقدسيون يواصلون اعتصامهم أمام الأقصى

المسيرات-الفلسطينية-تطالب-نحماية-الأقصى

أ ش أ

واصل موظفو الأوقاف الإسلامية في القدس وعدد كبير من مواطني القدس المحتلة اليوم الخميس اعتصامهم أمام أبواب المسجد الأقصى المبارك, رفضا للدخول إليه عبر البوابات الإلكترونية التي وضعها الاحتلال الإسرائيلي على أبوابه.

وأوضح شهود عيان أن الاعتصام يتزامن مع دعوات المرجعيات الدينية والوطنية بمدينة القدس للنفير العام للمسجد الأقصى وحشد الآلاف للمشاركة في صلاة الجمعة غدا في أقرب نقاط للمسجد الأقصى لكسر الحصار عنه وإزالة أبواب إلكترونية من أمام أبوابه.

كما تتزامن دعوات مرجعيات القدس مع دعوات القيادات الدينية والوطنية بمختلف المحافظات الفلسطينية التي دعت إلى الخروج غدا في الشوارع وأداء الصلاة في الميادين والساحات العامة في الأراضي الفلسطينية المحتلة نصرة للقدس والمسجد الأقصى.

من جانبها, أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أنها ستنشر أكثر من خمسة آلاف عنصر أمني (شرطة وحرس حدود وقوات خاصة) في أنحاء المدينة المقدسة غدا, تأهبا لمسيرات الغضب الشعبية.

ولفت شهود عيان إلى أن أبناء مدينة القدس وخارجها حافظوا على إقامة الصلوات في مواقيتها بالشوارع والطرقات الأقرب إلى المسجد الأقصى رغم محاولات قمعهم المتكررة من قوات الاحتلال وسط إصرار على إزالة بوابات الاحتلال الإلكترونية من أمام أبواب الأقصى. وكان آلاف الفلسطينيين أدوا صلوات المغرب والعشاء ليلة أمس وفجر اليوم في الشوارع وعلى عتبات القدس القديمة, وسط انتشار واسع لقوات الاحتلال.

 



ليست هناك تعليقات:

page rank