وزير الخارجية الروسي: التوافق على تخفيف التصعيد في إدلب السورية مستمر

58ee7a5e28544أ ش أ

صرح وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، إن التوافق بشأن تفاصيل منطقة تخفيف التصعيد في محافظة إدلب السورية مستمر، مشيرا إلى أن التوصل إلى اتفاقية حول مناطق تخفيف التصعيد في محافظة حمص والغوطة الشرقية بريف دمشق أصبح قريبا أيضا .

وأكد لافروف خلال مؤتمر صحفي اليوم الإثنين: ” هناك ثلاث مناطق لتخفيف التصعيد تجري المباحثات حولها في إطار عملية أستانا، وهي ملحة للغاية”.

وأضاف :” نحن قريبون جدا من التوصل إلى اتفاقية نهائية بشأن منطقتين، في حمص والغوطة الشرقية،كما أن المفاوضات حول منطقة إدلب مستمرة”.

وأعلن لافروف أن روسيا والولايات المتحدة والأردن يعتزمون إنشاء مركز في عمان لمراقبة الالتزام بوقف إطلاق النار في جنوب سوريا، مشيرا إلى أن هذا المركز سيكون على اتصال مباشر مع قوات المعارضة ومع القوات الحكومية.

وأعرب لافروف عن أمل بلاده بأن يسهم النجاح بإنشاء مناطق خفض التصعيد في سوريا في محاربة الإرهاب.



ليست هناك تعليقات:

page rank