كاتب إماراتي: قطر ارتمت في أحضان الشيطان.. ورفضها للمطالب العربية لاحراق المنطقة

تميمقال الكاتب والمحلل الإماراتي، أحمد عبيد، إنه منذ بداية إعلان الدول العربية المقاطعة للدوحة تقوم قطر بالاستهتار بالوقت وتوقع اتفاقيات مع الأتراك والإيرانيين، مؤكدا أن الرفض القطري للمطالب العربية خطوة غير مستغربة وأدخلتها في دوامة لن تخرج منها.
وأضاف عبيد خلال مداخلة له على فضائية “الغد” الاخبارية، مع الإعلامية داليا نجاتي، أن قطر بتقاربها مع تركيا وإيران ارتمت في أحضان الشيطان نفسه ولفت حول أنفسها حبال لن تتخلص منها بسهولة، مشيرا إلى أن الدوحة ستأتي في أحد الأيام لتطلب المساعدة من الدول العربية، برغم أن تلك المطالب العربية جاءت لحماية قطر نفسها والدول العربية كذلك.
وأوضح العبيد أنه لا تدخل من الدول العربية في السيادة القطرية، خاصة أن البيت الخليجي يعتبر كيان واحد، معربا عن اعتقاده بانضمام الكويت والأردن لحملة المقاطعة العربية ضد قطر، بالإضافة إلى وجود رد قاسي على تركيا، خاصة أن تركيا هي التي وقفت وراء ترحيض لقطر.
وتابع العبيد أن يتوقع تعليق عضوية قطر في مجلس التعاون الخليجي وتضييق الخناق عليها أكثر وأن تتحول المسألة لمجلس الأمن والمحكمة الدولية، لافتا إلى أن هناك ثلاث دول تتجه إلى المسار القانوني، مصر وليبيا والبحرين، وأن تلك الدول تعرضت لجرائم إرهاب مباشر وجرائم حرب تسببت فيها قطر، مؤكدا أن الرفض القطري جاء للاستمرار في الإرهاب وسياسة إحراق المنطقة وجعلها أرض سوداء.



ليست هناك تعليقات:

page rank