وزير الخارجية يبحث قضايا القارة الإفريقية مع نظيره النيجيري

وزير الخارجية المصري سامح شكري

وزير الخارجية المصري سامح شكري

بحث سامح شكري وزير الخارجية اليوم الجمعة مع نظيره النيجيري جيوفري أونياما، عددا من القضايا المطروحة على أجندة اجتماعات الاتحاد الإفريقي خاصة مبادرة الإصلاح المؤسسي، فضلا عن دعم عمليات حفظ السلام في القارة الإفريقية.

وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية بأن سامح شكري أعرب-خلال لقائه اليوم الجمعة مع نظيره النيجيري على هامش مشاركته في اجتماعات الدورة العادية الـ31 للمجلس التنفيذي لوزراء الخارجية بالاتحاد الإفريقي المنعقدة حاليا العاصمة الإثيوبية أديس أبابا- عن تطلعه لزيارة نيجيريا خلال شهر أغسطس المقبل من أجل توثيق العلاقات الثنائية بين البلدين في كافة المجالات،خاصة التعاون في مجال مكافحة الإرهاب.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية أن الوزير النيجيري أعرب عن تطلعه لتطوير التعاون الثنائي مع مصر في كافة المجالات.

وقال أبوزيد، إن الطرفين أكدا أهمية ضمان وجود آلية للتشاور الكافي بين الدول الإفريقية قبل اتخاذ القرارات على مستوى الاتحاد الإفريقي مع مراعاة الآليات والقوانين الوطنية بدول القارة والتزاماتها على المستوى الدولي،وشددا على مسئولية الدول الإفريقية الكبرى في دفع العمل الإفريقي المشترك إلى الأمام.



ليست هناك تعليقات:

page rank