الجزائر تدين “بشدة” الهجوم الارهابى ضد مركز للجيش المالى

122015913430806593101-01-02

أدانت الجزائر “بشدة” الهجوم الإرهابى الذى استهدف الأحد الماضي، مركزا للجيش المالي بالموستارات (شمال-شرق مالي)، مؤكدة دعمها لمسار السلم حتى يتمكن هذا البلد من استعادة السلم والاستقرار و تحقيق التنمية .

وقال الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن على شريف – فى تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية الرسمية اليوم الثلاثاء – “إننا ندين بشدة الاعتداء الإرهابى الذى استهدف الأحد الماضي مركزا للجيش المالي بالموستارات بشمال شرق مالي الذي أودى بحياة سبعة جنود ماليين .

كما نتقدم بتعازينا لعائلات الضحايا ونؤكد تضامننا مع حكومة وشعب مالى الشقيق”، موضحا أن “التكالب الإرهابى مآله الفشل ولن يتمكن من عرقلة مسيرة مالى وقادته وقواته المسلحة وشعبه نحو تحقيق السلم والمصالحة الوطنية “.

وأضاف أن :” الجزائر بصفتها رئيسة الوساطة الدولية ورئيسة لجنة متابعة اتفاق السلم والمصالحة الوطنية بمالى المنبثق عن مسار الجزائر، ستواصل الى جانب الأعضاء الآخرين للمجتمع الدولى جهودها ودعمها الفعال لمسار السلم حتى يتمكن مالى الشقيق من استعادة السلم والاستقرار و تحقيق التنمية”.

أ ش أ



ليست هناك تعليقات:

page rank