مستوطنون يجددون اقتحامهم للمسجد الأقصى

ارشيفية

ارشيفية

اقتحم مستوطنون متطرفون، اليوم الأربعاء،  ساحات المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وأشارت مصادر إلى أن المستوطنين اقتحموا منذ الصباح الباكر المسجد الأقصى, باللباس التلمودي التقليدي, ونظموا جولات استفزازية في ساحاته بحراسة أمنية مشددة, وصاحب ذلك أداء طقوس تلمودية في منطقة باب الرحمة، وعربدات، ورقصات وحركات وصلوات تلمودية استفزازية ببابي السلسلة والحديد بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الخاصة.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية، إن الاقتحامات تتم من باب المغاربة وسط أجواء شديدة التوتروإجراءات مشددة بحق المصلين على بواباته الرئيسية, وإن الاقتحامات تتم عبر مجموعات كل واحدة تضم أكثر من 45 مستوطنا، وتنفذ عناصرها جولات في أرجاء المسجد، في حين جرت محاولات متعددة لإقامة طقوس وشعائر تلمودية في المسجد، خاصة بمنطقة باب الرحمة “الحرش”فضلا عن شروحات علنية عن الهيكل المزعوم بالمسجد المبارك, وحمل صور الهيكل وأعلام الاحتلال، في حين يتصدى مصلون للمستوطنين بهتافات التكبير الاحتجاجية.

وتأتي اقتحامات اليوم الواسعة استجابة لدعوات ائتلاف ما يسمى “منظمات الهيكل” المزعوم, لمناسبة احتفالات الدولة العبرية بالذكرى الخمسين لاحتلال الشطر الشرقي من القدس بما فيها المسجد الأقصى المبارك.

أ ش أ



ليست هناك تعليقات:

page rank