الرئيس الفلسطينى محمود عباس يصل الهند فى زيارة تستمر ثلاثة أيام

bff0dd2a08c9dd9301a58ae17301b402وصل الرئيس الفلسطينى محمود عباس إلى نيودلهي، الأحد، فى زيارة تستمر ثلاثة أيام وتهدف إلى تعزيز العلاقات مع الهند قبل زيارة رئيس الوزراء ناريندرا مودى لإسرائيل.

وأعلنت وزارة الخارجية الهندية وصول وفد عباس فى زيارته الرسمية الثالثة إلى الهند، حيث سيجري محادثات تتعلق بقضايا ثنائية وإقليمية ودولية، بما فى ذلك عملية السلام فى الشرق الأوسط.

وسيزور الاثنين مركزا لتقنية المعلومات فى نويدا، وهي مدينة قريبة من نيودلهي، بهدف تحقيق تعاون أكبر فى مجال التكنولوجيا. ومساء اليوم ذاته، سيلقى خطابا فى مركز الثقافة الإسلامية الهندى فى نيودلهى.

وفى اليوم التالي، سيلتقى مودي ونظيره الهندى براناب موخيرجى ووزير الخارجية سوشما سواراج بعد وصوله إلى القصر الرئاسى حيث سيضع اكليلا من الورود على ضريح المهاتما غاندي، قبل عودته إلى بلاده الأربعاء.

وذكرت وزارة الخارجية الهندية أن عباس ومودى سوف يوقعان عددا من الاتفاقات المتعلقة “بالتعاون فى مختلف المجالات” بدون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وأشارت الوزارة فى بيان ليل السبت إلى أن “الهند وفلسطين تتمتعان بعلاقات تقارب وصداقة تاريخية” مؤكدة دعم نيودلهى “السياسي للقضية الفلسطينية”.

ويستضيف نيودلهى عباس، قبل زيارة مودى لإسرائيل، والتى تفيد تقارير بأنها ستجرى فى يوليو، وهي الأولى لرئيس وزراء هندي ويرى فيها مراقبون محاولة من الهند لإرضاء الطرفين.

ورغم عدم إعلان زيارته رسميا حتى الآن، وقال مودي فى تجمع لأنصاره الشهر الماضى أنه “سيتوجه إلى اسرائيل فى وقت قريب”.

ولطالما أعربت الهند عن دعمها لقيام دولة فلسطين، ولم تقم فى البداية علاقات دبلوماسية مع الدولة العبرية.

إلا أن علاقتها بتل أبيب شهدت تحسنا خلال الأعوام الأخيرة مع سعيها كأكبر مستورد للأسلحة، إلى تعزيز علاقاتها الدفاعية مع إسرائيل.

أ ف ب



ليست هناك تعليقات:

page rank