أبو الغيط: إعادة بناء سوريا يحتاج 900 مليار دولار

أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية

أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية

صرح الأمين العام للجامعة العربية السفير أحمد أبو الغيط، ان الجامعة العربية تمر حاليا بأصعب فترة في تاريخها نتيجة تدمير دول عربية خلال 6 سنوات، دول بالكامل ضاعت ودول اخرى مهدده بالضياع .

جاء ذلك خلال احتفالية كلية الدراسات الاقتصادية و العلوم السياسية جامعة الإسكندرية اليوم “السبت” بمناسبة الاحتفال باليوبيل الماسي لجامعة الإسكندرية ومرور 72 عاما علي انشاء جامعة الدول العربية .

واوضح “ابو الغيط،” ان الدمار الذى حل بدولة سوريا يحتاج الي 900 مليار دولار من اجل اعادة البناء.. وان حالة الدمار التى شهدتها سوريا تبعها طرد وتشريد مابين 4.5الي 5 ملايين شخص كما اضطر عدد مماثل من السوريين للنزوح الي بيوت غير بيوتهم .

وتابع ابو الغيط، ان دولة كبرى مثل العراق مزقتها أعاصير الارهاب والدواعش والحروب الأهلية /.. مؤكدا فى هذا الصدد ان نسيج المجتمع العربي يتعرض للكثير من المآسي والاخطار.

وتساءل الامين العام للجامعة العربية هل يعقل ان يكون 50% من اللاجئين في العالم من العرب, وان هناك لاجىء سورى من بين كل 3 لاجئين علي مستوى العالم.

ودافع “ابو الغيط” عن الجامعة العربية،  قائلا”الجامعة تمر بمشكلات كغيرها من المؤسسات والمنظمات/..لافتا الي ان الجامعة العربية وجهت لها سهام كثيرة خلال الفترة الماضية علي رغم من انها حققت الكثير ولازال امامها الكثير”.

من جانبه، أكد رئيس جامعة الإسكندرية الدكتور عصام الكردىان، ان الجامعة الدول العربية وجامعة الإسكندرية تعملان علي خدمة المواطن العربي من المشرق للمغرب لكى يكون مواطنا صالحا يحافظ علي بلاده.

شهدت الاحتفالية حضور عميد كلية الدراسات الاقتصادية والسياسية قدرى محمود اسماعيل و وزير الخارجية الاسبق السفير محمد العرابي ورئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى الدكتور اسماعيل عبد الغفار ورؤساء جامعة الاسكندرية السابقين الدكتور حسن ندير والدكتور رشدى زهران ولفيف من اعضاء مجلس النواب بالاسكندرية.



ليست هناك تعليقات:

page rank