الأمين العام للأمم المتحدة يدعو إلى حماية المدنيين في العراق

العراق-نازحين

أ ف ب

دعا الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش، اليوم الخميس، الى جعل حماية المدنيين “أولوية مطلقة” وذلك خلال زيارته العراق حيث لا يزال مئات آلاف الاشخاص عالقين وسط المعارك في مدينة الموصل.

ولايزال مئات الاف المدنيين عالقين في الموصل التي استولى عليها الجماعات المسلحة في منتصف عام 2014، وافاد مسؤولون وشهود ان غارات جوية تسببت بوقوع عدد كبير من القتلى داخل المدينة خلال هذا الشهر.

واوضح غوتيريش في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر “وصلت للتو الى العراق للاطلاع على الاوضاع الانسانية بشكل ميداني” مشددا على ان “حماية المدنيين يجب ان تكون الاولوية المطلقة”.

والتقى بعد وصوله بوزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري، وسيلتقي لاحقا برئيس الوزراء حيدر العبادي قبل ان ينتقل بعدها الى اربيل كبرى مدن اقليم كردستان.

واوضح الجبوري خلال اللقاء “زيارتكم تأتي في ظرف مهم وحساس وتاريخي، حيث تواجه البشرية أشرس محنة واخطر حرب في مواجهة الجماعات المتطرفة الدموية الإرهابية التي تسعى إلى أنهاء مظاهر الحياة”.

واضاف “نتمنى على الأمم المتحدة ممثلة بالامين العام للامم المتحدة السعي لمضاعفة دعم الجهد الإنساني لاستيعاب تفاقم المشاكل التي بدأت تظهر مؤخرا بسبب ضعف المقدرات”.

وتقدر السلطات العراقية ان اكثر من 200 ألف مدني فروا من الجانب الغربي لمدينة الموصل، منذ انطلاق العمليات العسكرية لاستعادتها الشهر الماضي.



ليست هناك تعليقات:

page rank